إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

كل ما ينقصنا ملكة جمال لفلسطين و سلطنة عمان، شاهد ماذا حصل؟

الدبور – كل ما ينقصنا في الوطن العربي، بعد وصول جميع الاوطان إلى مرحلة الكمال في كل شيء، هو إختيار ملكة جمال لهذا الوطن.

هذا ما قاله ناشط بعد تنظيم مسابقة لملكة جمال العرب لسلطنة عمان، و التي شاركت فيها أيضا ملكة جمال فلسطين، فأصبح لفلسطين ملكة جمال ولم تستطع أن تحصل لشعبها على وطن مستقل.

أما في سلطنة عمان فقد أثارت ملكة جمال السلطنة الكثير من الضجة في وسائل التواصل الإجتماعي، وعلق النشطاء بقوة على إختيار الفتاة، في بلد محافظ متمسك بدينه وتقاليده، ويعتبر من الدول القليلة التي لا تنجر لما ينجر إليه غيرها من تقليد أعمى للدول الغربية.

فقد توجت إسراء اللواتية ملكة جمال العرب لسلطنة عمان من بين 4 عمانيات مشاركات في القاهرة.

وقالت اللواتية إن ما شجعها للمشاركة في المسابقة هو أن شروط وقوانين المسابقة تناسب المرأة العربية الشرقية، وإنها دخلت معسكر مغلق لمدة 6 أيام تم إختبارها في السلوك والثقافة ولم يعتمدوا فقط على الجمال.

وعن الرسالة والهدف من المشاركة قالت: أطمح من خلال مشاركتي إلى توصيل رسالتي في دعم أطفال التوحد بالسلطنة.

وأما عن ردة فعل المجتمع قالت: أن 80% متقبل وشجعها على ذلك و20 % منهم غير متقبلين ولكن سيتقبلوا الأمر مع مرور الوقت بعد فهمهم لأهدافي من المشاركة.بحسب “الوصال“جدير بالذكر أن “اللواتية” درست في الكلية الملكية للموسيقى بالعاصمة البريطانية لندن، وهي حاليًا تدرس إدارة أعمال وسلوك وظيفي في الكلية الحديثة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد