الدبور- حتى كلاب الجمارك في فاسدة؟ هذا ما تم تداوله خلال ال ٢٤ ساعة الماضية في وسائل التواصل الإجتماعي في ، بعد نشر خبر عن أن كلاب الجمارك في لا فشلت في الكشف عن المخدرات و المتفجرات.

وأثار الخبر سخرية النشطاء، والتعليق بسخرية عن الذي أصاب حتى الكلاب في الكويت، فقال أحدهم حتى الكلاب مرتشية وتعمل بالواسطة.

وثارت السخرية بعد نشر صحيفة ”القبس“ المحلية، تقريرًا وصف كلاب الجمارك بـ ”الفاسدة“، مشيرًا إلى تحركات للجمارك لتقصي قدرة كلاب الأثر على الكشف عن جميع أنواع المتفجرات في ضوء تحقيقات جارية بشأن عمليات تهريب، بعد الإشارة إلى فشل الكلاب في الكشف عن شحنات مخدرات أكثر من مرة.

وأظهر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، سخرية واسعة عقب دمج قضية الكلاب بالفساد في البلد الخليجي، حيث علق الناشط فيصل البصري ساخرًا: ”هل وصل الفساد إلى الكلاب، وهل تتقصد الكلاب عدم الشم لأخذها رشوة سابقة“.

واتخذ الإعلامي علي دشتي، من قضية كلاب الجمارك، سببًا للحديث عن قضية الفساد في بعض المؤسسات الحكومية، قائلًا: ”هل كلاب الجمارك وحدها الفاسدة، أين الكلاب الأخرى ككلاب الرشاوى وكلاب تسهيل المهام فوق القانون وكلاب الواسطات العفنة والمال العام الفاسد“.

وكتب الناشط عبدالرحمن: ”مستشفيات منتهية دكاترة تعبانين شوارع متهالكة رياضة انتهت ما بقى لنا شي لا تستغرب من كلاب الجمارك ما تشم أكيد ما يعطونهم أكل عشان جذي قال ما راح نشم والي فيها فيها“.

ووفقًا للصحيفة المحلية، يصل إجمالي أعداد الكلاب البوليسية لدى الإدارة العامة للجمارك حاليًا إلى 110، منها 70 كلبًا معتمدًا، و40 غير معتمدة (تحت التدريب).

وكشف كتاب رسمي أن الجمارك لم تدرب الكلاب على أنواع الحبوب المخدرة؛ ”بحجة عدم توافرها لدى الجمارك“، بينما يتم التدريب على المواد المتفجرة المتوافرة من إدارة المتفجرات، وعلى الأموال من فئة الدولار.