الدبور- حصلت في الكويت، حيث قام مصري وعلى طريقة قتل الزوجات في مصر، تخلص من زوجته عن طريق السم، وبلغ السلطات إنها ماتت وفاة طبيعية، قبل أن تكشف السلطات الطويتية عن السبب الحقيقي للوفاة.

حيث كشفت صحيفة “الراي” الكويتية، عن أن الإدارة العامة للمباحث الجنائية في ، فتحت تحقيقًا لكشف ملابسات وفاة وافدة مصرية تعيش في منطقة الفروانية.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر أمنية، قولها: “زوج المتوفاة أبلغ الجهات الأمنية أنها ماتت قضاء وقدرًا داخل مسكنه، إلا أن تقرير الطب الشرعي أثبت تعرضها لمادة شديدة السمية، وعليه تحولت القضية إلى شبهة جنائية”.

وأضافت المصادر: “وافدًا من الجنسية المصرية أخبر عمليات وزارة الداخلية أن شريكة حياته قضت نحبها داخل مسكنه الكائن في منطقة الفروانية، فانتقل إلى المكان رجال الأمن والأدلة الجنائية، وبعد معاينة الجثة تقرر نقلها إلى الطب الشرعي، وأخذ عينات من جسدها لتحليلها، والتصريح للزوج بدفنها”.

وتابع المصدر الأمني أن “نتائج التحليل أفادت بأن سبب وفاة المرأة مادة سامة تستخدم في أحد تركيبات المبيدات الحشرية الفتاكة، وعليه تحولت القضية من الإدارة العامة للتحقيقات، باعتبارها جنحة إلى النيابة العامة، حيث تغيّر تكييف القضية إلى جناية، لوجود شبهة جنائية، وتم تكليف رجال المباحث بإجراء التحريات، وإخضاع الزوج والأقارب للتحقيق للوقوف على كيفية وصول المادة السامة إلى جسد المتوفاة”