الدبور – شيطان العرب أفرج عن حزمة المساعدات التي وعدت بها من بعض دول الخليج، بعد تنفيذ ملك لجميع أوامر ولي عهد أبو ظبي بدون نقاش، ولأنه شاطر بيسمع كلمة معلمته، تم الإفراج عن الدفعة الأولى من المساعدات لإنقاذ من الإفلاس و الغرق في الخليج العربي، وتنتهي بهذا أكبر مملكة عرفها التاريخ.

ولمن يسأل لماذا مملكة البحرين مملكة ريتويت، ولا تخالف شيطان العرب ولا الدب الداشر بأي أمر، وكان آخرها إصدار بيان رسمي حول مجرد إتصال جرى بين رئيس وزراء البحرين و أمير قطر بمناسبة شهر رمضان، وبيان ثاني من الملك نفسه حتى يستلم الشيك الإماراتي بسرعة.

أعلنت حكومة البحرين، يوم الأربعاء، أن المملكة تلقت 2.3 مليار دولار في 2018، وتتوقع تلقي 2.28 مليار دولار أخرى في 2019 بموجب الاتفاق مع حلفائها الخليجيين.

وقالت الحكومة، في بيان: إن عجز الموازنة سينخفض من 6.2 % من الناتج المحلي الإجمالي في 2018 إلى 3.4 % في 2019، ثم إلى 2.1 % في 2020.

وأوضح البيان أن البحرين ستتلقى مدفوعات أخرى بقيمة 1.76 مليار دولار في 2020، و1.85 مليار في 2021، و1.42 مليار في 2022، و650 مليونًا في 2023.

وكانت والكويت والإمارات العربية المتحدة اتفقت العام الماضي على تقديم عشرة مليارات دولار إلى البحرين؛ لدعم احتياجاتها التمويلية، في الوقت الذي تعكف فيه على تنفيذ برنامج مالي يهدف إلى القضاء على عجز ميزانيتها بحلول 2022.