الدبور – بعد تحريرها من قبل الفاتح أبو منشار، تصرفت بتصرف غير أخلاقي، على متن طاشرة في رحلة داخلية للخطوط ،  أثار سخرية وغضب النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث تم تبادل الفيديو بشكل واسع.

ووثق مواطن كان يجلس خلف الفتاة بطريقة خفيه عنها، لحظة كتابة الفتاة بقلم على نافذة الطائرة، لينتشر الفيديو بشكل كبير عبر مواقع التواصل؛ ويثير جدلا وغضبا واسعين بين المواطنين الذين طالبوا بفرض عقوبات رادعة على مثل هذه التصرفات التي وصفوها بـ”غير الأخلاقية”.

وكتب أحد المغردين على تويتر: “عجيب أمر البشر! أجدادهم رسموا وكتبوا على الصخور والأشجار والجبال وجاء أحفادهم اليوم بعد مئات وآلاف السنين وقدّسوا تلك الآثار والنقوش بل وتقاتلوا عليها أيُّهم له وَصْلٌ بها، وجعلوها مزارات وباب رزق! واليوم تَكتُب إحداهن على نافذة الطائرة ويقرعها بالسباب بني يعرب”.

وقال آخر “أغلب الظن إن القلم حق سبورة = ينمسح. وأعتقد تكتب على نافذة الطائرة عشان تطلع بصورة مبتكرة وأعتقد فوق ذلك أنها مسحتها لكن الأخ ما كمل تصوير”.

وكتب أحد المغردين على تويتر: “عجيب أمر البشر! أجدادهم رسموا وكتبوا على الصخور والأشجار والجبال وجاء أحفادهم اليوم بعد مئات وآلاف السنين وقدّسوا تلك الآثار والنقوش بل وتقاتلوا عليها أيُّهم له وَصْلٌ بها، وجعلوها مزارات وباب رزق! واليوم تَكتُب إحداهن على نافذة الطائرة ويقرعها بالسباب بني يعرب”.

وقال آخر “أغلب الظن إن القلم حق سبورة = ينمسح. وأعتقد تكتب على نافذة الطائرة عشان تطلع بصورة مبتكرة وأعتقد فوق ذلك أنها مسحتها لكن الأخ ما كمل تصوير”.