الدبور – من هي أم العمانيين التي كرمها ، وكان لها اليد البيضاء على تعليم أجيال كثيرة في مناطق بعيدة و صعب الوصول إليها؟

فقد إنتشر فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي، لإمرأة من سلكنة عمان، أنتجت قناة الجزيرة فيديو عنها وعن ما قامت به، وهي المرأة التي اطلق عليها بعض النشطاء أم العمانيين.

ولسع الدبور الفيديو الذي تحكي بها قصتها الطويلة من الكفاح بإنشاء مدارس وتعليم أجيال في مبادرة شخصية منها، وتطوعا بدون مقابل، بل صرفت على مشروعها من جيبها الخاص.

وتداولت الأنباء أن السلطان قابوس قام بتكريمها منذ فترة على عملها وتطوعها المميز خلال السنوات الماضية في إنجاء جيل متعلم وواعي، خصوصا في القرى البعيدة عن المدن، و التي يصعب الوصول لها.

وفي الفيديو علق ناشط معرفا عنها بقوله ما نصه:

“الوالدة زهرة من حفظها الله هي ام عظيمة خدمت مجتمعها تطوعيا فاستطاعت إنشاء ٢٢ مدرسة في ٢٢ قرية لتعليم النساء ومكافحة الأمية وتحفيظ الأطفال لكتاب الله وكل المال الذي تصرفه هو من جيبها الخاص ،وسمعت ان السلطان حفظه الله كرمها فهي ام مثالية فهذه ابنة عمان”

شاهد الفيديو: