الدبور – نشر على وسائل التواصل الإجتماعي فيديو على قناته على موقع يوتيوب، يتسائل لماذا يصر القائمين على قناة إم بي سي تشويه سمعة السعودي في حقبة السبعينات؟

وتسائل من يقف ومن يدعم هذه القناة لإخراج مسلسل هابط مثل الذي شوه صورة السعودية ككل في حقبة السبعينات، وصور الشعب السعودي كشعب زاني حقير واطي؟

ولا يعلم الناشط ماجد الرويلي، أن نفسه من إستولى على قناة MBC وهي تمشي الأن ومنذ أكثر من عامين تحت رؤيته الشخصية وإشرافه الشخصي.

وتسائل الرويلي لكل من يقول إنه عدو النجاح ويهاجم مسلسل رائع، هل بالنسبة لكم أن السعودي كان دنيء لهذه الدرجة في حقبة السبعينات؟ هل كان عادي في تلك الفترة أن ينظر الرجل لبن خاله ويفكك صواميلها كما قال، بمعنى أن يهتك عرضها بدون زواج؟

وهل كان عادي بنت شيخ أن تحب وتمارس الجنس خارج الزواج وتنجب أيضا؟ هل هذه أمور عادية بالنسبة للشعب السعودي؟

وقال لو أردتم أن تهاجموا ألد أعدائكم ما أكثر من هذه الصفات ممكن أن تصفوها بها؟

شاهد الفيديو الذي يستحق المشاهدة فعلا، واعلم حقا ما هي رؤية بن سلمان الحقيقية، بعد إنشاء هيئة الترفيه و الفجور، وإغلاق هيئة الأمر بالمعروف، وبعد سسلة الحفلات الماجنة، و القوانين التي تتحكم بالمساجد، حتى وصل أن يجبر الشيوخ على نفس هذه القناة إلى الإعتذار عن الصحوة، و الإعتذار عن أكثر من ٥٠ عاما من التعاليم الخاطئة، وأجبرهم لتحليل ما تم تحريمه لسنوات طويلة، وما حرمه جميع الملوك الذين حكموا من قبله.

فمتى يعي الشعب السعودي حقيقة رؤية ؟ شاهد الفيديو: