الدبور – كرم نادي “القلم الدولي“، وهي مؤسسة غير ربحية معنية بالصحافة الحرة، في حفل توزيع جوائزها لعام 2019، الكاتبات السعوديات المعتقلات؛ نوف عبد العزيز و لجين الهذلول وإيمان النفجان.

وقالت المؤسسة عبر موقعها الإلكتروني: “تعرضت نوف عبد العزيز ولجين الهذلول وإيمان النفجان للسجن، والحبس القضائي، والتعذيب، من قبل الحكومة كجزء من حملتها الوحشية ضد الأفراد الذين يرفعون أصواتهم دفاعا عن حقوق المرأة في المملكة”.

إقرأ أيضا: بالفيديو المؤلم شاهد ماذا يحدث للناشطة لجين الهذلول المعتقلة في سجون بن سلمان

وقالت إنه في أيار/ مايو وحزيران/ يونيو 2018، في الوقت الذي كانت الحكومة فيه ترفع الحظر عن قيادة النساء، تم إلقاء القبض على العديد من النشطاء الذين شنوا حملة ضد الحظر ومن أجل حقوق المرأة.

وأضافت أنه “ومن بين المعتقلين الصحفية والمدونة والناشطة نوف عبد العزيز، والناشطة والإعلامية الاجتماعية لجين الهذلول والمدونة وكاتبة العمود والناشطة إيمان النفجان.

وقالت إن قيام الحكومة السعودية بإصلاح قانون القيادة ووضع المتظاهرين الذين دعوا إلى إجراء مثل هذه الإصلاحات في السجن يوضح دوافعهم الفعلية: إسكات المعارضة، ومنع سماع أصوات هؤلاء النساء القوية.