الدبور – في و في شهر رمضان تم القبض على أكبر شبكة دعارة في مسقط وكلهم من العمالة الوافدة الأسيوية.

و ألقت قيادة شرطة محافظة مسقط القبض على متهم من جنسية آسيوية بتهمة النشل و أيضا ضبطت 20 امرأة بينهم رجل (جنس ثالث) بتهمة الأعمال المنافية للأخلاق والآداب العامة.

وقال مصدر بشرطة عُمان السلطانية إنَّ المتهم قام بملاحقة المجني عليه ومُضايقته ونشل محفظته في أحد المراكز التجارية، وقد تمَّ ضبطه وبالتحقيق المبدئي معه اعترف بقيامه بالجرم.

إقرأ أيضا: أطفال السعودية يتعرضون للتحرش الجنسي المستمر في السجون وفي شهر رمضان

كما ضبطت قيادة شرطة محافظة مسقط بالتعاون مع القسم الخاص وإسناد من شرطة المهام الخاصة (20) امرأة من جنسيات آسيوية بينهم رجل من (الجنس الثالث) لقيامهن بأعمال منافية للأخلاق والآداب العامة.

وتدعو المواطنين والمقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر في الأماكن المزدحمة تفادياً لعدم تعرضهم لمثل هذه السرقات، كما تدعو أصحاب العقارات للتأكد من هوية وأنشطة المستأجرين والإبلاغ عن أية ممارسات مخلة بالآداب والنظام.

وتبذل شرطة عمان السلطانية الكثير من الجهد على ملاحقة شبكات الدعارة و أي أعمال مخلة بالآداب في السلطنة، وتقوم بسجن المخالفين ومن ثم ترحيلهم ومنعهم من دخول السلطنة للأبد.

ولكن يطالب النشطاء بمحاسبة من يجلبهم إلى السلطنة أيضا وليس فقط من يمارس تلك الأفعال المخلة، ويجب حل تلك المشكلة من جذورها، حيث يستغل البعض قوانين العمالة و الخدم في جلب النساء من أجل تشغيلهم في الدعارة بالسر.