الدبور – الداعية السعودي و إمام الحرم المكي سابقا عادل الكلباني، المثير للجدل بعد إتباعه سنة ولي عهد ، تعرض لهجوم واسع عبر وسائل التواصل الإجتماعي، بعد مخالفته إتباع سنة الدب الداشر في السعودية العظمى.

هذه المرة الكلباني لم يفتي بالرقص ولا بلعب القمار ولا حفلات الترفيه، بل تحدث عن النساء وهنا وقعت واقعته، ولم تقم له قائمة، وتعرض لحملة تحريض ضده لمخالفة سنن بن سلمان الجديدة.

وكان الكلباني يتحدث عن طريقة تعامل النبي محمد صلَّى الله عليه وسلم مع أهل بيته، قبل أن يختتم حديثه بالقول ”إن الحريم وإن كن صحابيات جليلات عظيمات كريمات.. الحرمة تظل حرمة“.

وأضاف الكلباني، الذي كان يتحدث في برنامجه التلفزيوني الرمضاني ”مع الكلباني“ على قناة ”إس بي سي“ الحكومية، ”كما قال عليه الصلاة والسلام.. المرأة خلقت من ضلع أعوج، فهي فيها عِوج، مهما كانت يظل فيها عوج حتى لو كانت أتقى الأتقياء“.

ووجد حديث الكلباني ردود فعل واسعة، غالبيتها انتقدت حديثه في مقطع الفيديو، ليجد تداولًا لافتًا واتهامًا بالإساءة للنساء.

وقال الكاتب والصحفي السعودي خالد الصالح، في تعليق على حديث الكلباني ”ياخي صدق والله ياليتك راقد أنت وقناتك، ما أدري كيف هذي الناس تقبل تحشر نفسها بالحديث في كل التخصصات، حتى وصلوا للتهريج والتسطيح السخيف. اشغل نفسك بتدبر القرآن وفهمه الله يشغلك بنفسك“.

إقرأ أيضا: إمام الحرم المكي عادل الكلباني ، فخور بحفلات هيئة الترفيه الماجنة، التي ترفه عن المسلم

وعلقت الأكاديمية والناشطة السعودية، سعاد الشمري، على حديث الكلباني بالقول ”الأعوج يبقى طول عمره أعوج، مهما حاول يتعدل مع المرحلة، بس يقول كلمتين يكشف سوءته“.

وكتب مغرد يدعى ”سراج الغامدي“ تعليقًا قصيرًا وناقدًا للداعية الكلباني قال فيه ”اللهم أصلح العوج الذي في العقول“.

ولم يرد الداعية الكلباني على تلك الانتقادات، لكنه نشر تغريدة تدعم رأيه المثير للجدل ذاته، وقال ”استوصوا بالنساء، فإن المرأة خلقت من ضلع، وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه، فإن ذهبت تقيمه كسرته، وإن تركته لم يزل أعوج، فاستوصوا بالنساء. رواه البخاري“.

وأضاف في تغريدته ”إن المرأة خلقت من ضلع لن تستقيم لك على طريقة، فإن استمتعت بها استمتعت بها وبها عوج، وإن ذهبت تقيمها، كسرتها وكسرها طلاقها. مسلم“.