الدبور – قال رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي السابق أنهم على تواصل مستمر مع عملاء المخابرات السعودية وهناك تنسيق مستمر مباشر معهم، ومنسجمون بشكل جيد معنا.

حيث كشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، أن الرئيس السابق للموساد تامير باردو، بشكلٍ غير مباشر عن لقاء جمعه بمدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية السابق مايكل موريل، الأربعاء الماضي.

وأوضحت الصحيفة أن “الاثنين كانا يتناقشان في قوة التعاون بين الوكلاء الإسرائيليين ووكالات الاستخبارات في مختلف البلدان، حيث بدأ باردو يعدد العديد ممن يتعاون معهم الموساد، ثم بشكل غير متوقع ذكر السعوديين لافتاً إلى أنهم، الموساد وعملاء المخابرات ، يتواصلون ومنسجمون بشكل جيد”.

وقال تامير باردو، خلال اللقاء، “يمكنك أن تكون عدوًا عندما تخرج من الغرفة، لكن عندما تكون جالسًا معنا، يمكنك تبادل الخبرات الخاصة بك، يمكنك التحدث كثيرًا، ويمكنك التعامل مع العديد من العقبات”.

وأضاف بقوله: “يمكنهم قتال بعضهم البعض بشكل جيد للغاية، لكن يمكنهم التحدث والتواصل أيضًا بشكل جيد للغاية”، وفق الصحيفة الإسرائيلية.

وأشارت الصحيفة إلى أن تصريح باردو يكشف عن تاريخ التعاون الاستخباري السعودي الإسرائيلي، والذي يعود إلى فترة شغل باردو لمنصب مدير الموساد من عام 2011 وحتى مارس/ آذار 2016.