ضابط مباحث في الكويت يعتدي على شاب و نشوب حرب و إطلاق نار في الشارع

0

الدبور – ضابط مباحث في كما إدعى إعتدى على شاب في الكويت في فيديو تم تداوله عبر وسائل التواصل الإجتماعي بشكل كبير، حيث بدأت بالأيدي و تخللها إطلاق نار كثيف.

و تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، مقطع فيديو لمشاجرة سمع فيها صوت إطلاق نار، ظهر فيه أحد الأشخاص قائلاً إن ضابط مباحث اعتدى على شاب منهم.

واشتكى الشخص المشارك في المشاجرة في بداية المقطع من أن ضابط مباحث يهدده قائلاً: ”هذا ضابط مباحث وأنا فرد قاعد يهددني يقلي انا ابن منور، والله لو انك ولد منو، خلك ريال وتكلم قدام الكاميرا“.

وقام بعدها شخص لم يظهر في الصورة بالتشويش على التصوير والاعتداء على من يقوم بالتصوير والذي بدا من صوته شاكياً حين قال: ”ياخي انا اشسويت“.

وبدأ في المكان سماع صوت طلقات الأعيرة النارية التي كان يطلقها أحد الأشخاص في حين تعالى الهرج والمرج في المكان وبدأ بعض الأفراد الاشتباك مع آخرين وسط دعوات بوقف إطلاق النار من بعضهم.

- Advertisement -

وذكرت حسابات كويتية، من جهتها، أن المشاجرة وقعت بين ضابط مباحث برتبة نقيب وضابط صف امام مخفر ”ميدان حولي“ مساء امس.

وطالب ناشطون وزير الداخلية بفتح تحقيق فوري وعاجل في الواقعة وتوضيح حقيقة المقطع.

الدبور لسع الفيديو من حساب الراشد نيوز الذي علق على الفيديو ما نصه: “تداول عدد كبير من رواد التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يوضح مشاجرة وطلاق نار وفوضى بين ضابط مباحث برتبة نقيب وضابط صف امام مخفر ميدان حولي مساء امس وعند نشر المقطع بثوان قليلة أثارت موجة قضب واستياء شديدة بين رواد التواصل بما تسبب بها رجال المباحث من نشر الفوضي والرعب في نفوس سكان المنطقة بسبب المشاجرة واطلاق النار والاسباب غير معروفة
للاسف وزارة الداخلية في سبات عميق ،حتى لان لم تصدر اي بيان رسمي حول الواقعة يوضح حقيقة المقطع المتداول واسبابه
مطالبات لـ وزير الداخلية بفتح تحقيق فوري وعاجل في الواقعة وتوضيح حقيقة المقطع فان ارواح الناس ليست رخيصة بسبب استهتار بعض رجال الامن لابد من محاسبتهم وقفهم عن العمل لحين عرضهم على التحقيق والانتهاء منه “

View this post on Instagram

تداول عدد كبير من رواد التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يوضح مشاجرة وطلاق نار وفوضى بين ضابط مباحث برتبة نقيب وضابط صف امام مخفر ميدان حولي مساء امس وعند نشر المقطع بثوان قليلة أثارت موجة غضب واستياء شديدة بين رواد التواصل بما تسبب بها رجال المباحث من نشر الفوضي والرعب في نفوس سكان المنطقة بسبب المشاجرة واطلاق النار والاسباب غير معروفة . . للاسف وزارة الداخلية في سبات عميق ،حتى لان لم تصدر اي بيان رسمي حول الواقعة يوضح حقيقة المقطع المتداول واسبابه . . مطالبات لـ وزير الداخلية بفتح تحقيق فوري وعاجل في الواقعة وتوضيح حقيقة المقطع فان ارواح الناس ليست رخيصة بسبب استهتار بعض رجال الامن لابد من محاسبتهم وقفهم عن العمل لحين عرضهم على التحقيق والانتهاء منه _______________________________

A post shared by الراشد نيوز-صحيفة أمنية كويتية (@alrashed_news) on

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.