باحث سعودي متصهين : إسرائيل شعب مسالم وحبوب، المشكلة عند الفلسطينيين

0

الدبور – متصهين أكثر من الصهيانة أنفسهم، قال في حوار له أن الشعب الإسرائيلي بطبعه محب للسلام، ويريد السلام ولا يوجد عنده مشكلة في مساحة الأراضي ولا مبادرة السلام العربية، ولكن المشكلة عند الفلسطينيين.

وقال الباحث السياسي السعودي ومدير مركز الشرق الأوسط للدراسات الإستراتيجية والقانونية سابقاً عبدالحميد الحكيم، أن العرب صوروا لنا لعقود أن الشعب الإسرائيلي ودولة إسرائيل متعطشين للدماء و الحروب، وهذا تشويه لهم.

و أضاف في فيديو لسعه الدبور، أن لا مشكلة مع إسرائيل في مساحة الأرض ولا مبادرة السلام العربية هم قبلوها، ولكن المشكلة لا يوجد عنده ثقة بالفلسطينيين، واعتبر أن الفلسطينيين هم أساس المشكلة ولا يريدون السلام مع دولة شقيقة جارة لهم.

وعلق الإعلامية في قناة الجزيرة عليه بقولها ، ليعترض على كلمة الصهاينة، مع إنها قليلة، هيث لا يفكر الصهاينة بنفس تفكيره، لأنهم يعتبرون كل أرض فلسطين التاريخية ملك لهم، ليرد عليها بقوله:

“اللجوء إلى الشخصنة والنزول بمستوى الحوار الى مستوى العامة هو إفلاس وهروب من الاعتراف بالحقيقة لذلك لن ارد عليك، ولجوئك إلى القرارات الدولية فإسرائيل معترف بها من المجتمع الدولي وتعاديها الدول الفاشلة التي ساهمت عبر قناتك أن تكون مسارح للحروب الأهلية، فأنت مدينة بالاعتذار لشعوب هذه الدول ولليهود”

ودخل على خط الدفاع عن الباحث السعودي شقيقه المتحدث باسم جيش الإحتلال أفغاي أدرعي وقال معلقا:

“كالعادة بدلا من الإجابة ومواجهة الوقائع تستخدمين الشعارات”

لتخرسه خديجة بعدها بردها لاذي لم يستطع الرد عليه لا الباحث السعودي المتصهين ولا زميله أدرعي، حيث قالت:

“مادمت تطلب الوقائع تعالى نتحدث عن الوقائع ودعك من الرؤية القرآنية والتوراتية وكل التفاسير الدينية التي لايستند إليها النظام الدولي في القرن 21. الوقائع تقول إنكم دولة احتلال صدرت بحقكم مئات القرارات الدولية التي تدين احتلالكم الأراضي العربية. ويهودية الدولة تعني تقنين دولةأبارتايد”

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.