الدبور – جديد في وقع في اواخر شهر رمضان، وحرم عائلة من الإحتفال بعيد الفطر المبارك، حيث توفي شاب و أصيب شقيقه إصابات بالغة في الرأس.

وقد نقل شاب من مواليد 2003 الى «فائقة» مستشفى الجهراء، فيما تركت جثة آخر من مواليد 2005 الى الطب الشرعي بعد أن لقي حتفه في موقع الحادث الذي وقع بين منطقتي العيون والواحة، وتم تسجيل قضية تحت مسمى انقلاب ووفاة وإصابة في مخفر المنطقة.

وقال مصدر أمني إن بلاغا ورد يوم أمس الأول من المارة يفيد بوقوع حادث انقلاب، وعند وصول الدوريات ومركبات الطوارئ الطبية تبين أن الحادث أسفر عن وفاة مواطن شاب ونجاة شقيقه الذي تم نقله الى المستشفى.

وأفاد المصدر بأن انقلاب المركبة بالشابين أخرجهما من داخلها الأمر الذي أصاب الشابين بإصابات بليغة، وتم رفع تقرير بالواقعة، حيث تم تسجيل القضية في مخفر الواحة.