الدبور – أنتشر على وسائل التواصل الإجتماعي الكثير من الفيديوهات لدبابات ومعدات تابعة لجيش الإمارات تم إرسالها للمرتزقة في ، و كيف إستولى عليها الثوار بكل سهولة، وحولوها للبيع كخردة، بعد فرار المرتزقة من اول رصاصة وتركها بكل ما تحمل.

وفي فيديو جديد لسعه الدبور، و تم نشره في ليلة ٢٧ من رمضان، ظهر فيه عربة تايقر إماراتية إستولى عليها ثوار ليبيا، وسط التكبيرات و الشتائم لعيال زايد، كما علق ناشر الفيديو عليه ما نصه:

“تايقر اماراتية تتبع قوات حفتر تم غنمها اليوم 27رمضان من قبل قوات بركان الغضب وهروب عصابات حفتر منها”

https://twitter.com/penlibya/status/1135054362814885889