الدبور – مصري وافد في الكويت وفي أيام عيد الفطر المبارك، يبدو أن شيطانه بدأ بالعمل فورا بعد إنتهاء شهر رمضان، فقام بالتحرش بفتاة لبنانية داخل المحل.

حيث اتهم وافد لبناني، في بلاغ تقدم به للسلطات الأمنية بدولة ، بائعًا يحمل الجنسية المصرية، بالتحرش بزوجته أثناء تسوقها.

وبحسب جريدة القبس الكويتية المحلية، فإن البائع تعمد التحرش بسيدة داخل المحل وأسمعها عبارات غزل قبل أن يهم بمسك يدها وسحبها إلى الداخل، إلا أن الفتاة صرخت.

وانتقل رجال الأمن للمحل وألقوا القبض على البائع الذي اعترف بمسكه يد الفتاة.

وراجعت قوات الأمن كاميرات المراقبة وتأكدوا من صحة البلاغ، وعليه أصدرت وزارة الداخلية قرار بترحيل الوافد المصري.

يذكر أن دولة الكويت تشدد العقوبات على أي مخالفات من قبل الوافدين، خصوصا ، حيث يتم سجن المخالف حسب القانون وترحيله من بعدها إلى بلده، ووضع اسمه على قائمة الممنوعين من دخول البلاد.

وكثرت الجرائم التي يرتكبها الوافدين في الكويت، لأن أعدادهم تفوق أعداد الكويتيين بكثير، حيث يقيم أكثر من نصف مليون مصري في الكويت و أغلبهم من الذكور بدون عائلاتهم.