الدبور – شهدت دولة الكويت أول حالة وفاة بسبب إرتفاع درجات الحرارة في البلاد بشكل غير طبيعي وفوق المعدل في هذه الأيام من كل عام، ولم يبدأ الصيف بشكل رسمي بعد، الذي توقع خبراء الأرصاد أن تكون درجات الحرارة فيه في أعلى مستوى وستتخطى الأرقام القياسية.

و فارق وافد مصري يعمل في الحياة بعد تعرضه لضربة شمس في منطقة السرة نتيجة ارتفاع درجات الحرارة التي يشهدها البلد الخليجي منذ أيام، لتعتبر أول حالة وفاة بسبب الارتفاع الملحوظ لدرجات الحرارة.

وقال مصدر أمني لصحيفة ”الراي“ الكويتية، إنه تم تلقي بلاغ عن سقوط شخص قرب ممشى السرة، ليتبين عند وصول رجال الأمن والطوارئ أنه قد فارق الحياة وعثر بجانبه على أدوات تتعلق بعمله صباغاً.

وأوضح المصدر أن ”سبب الوفاة هو تعرض الوافد لضربة شمس بسبب مكوثه في مكان مكشوف لفترة طويلة وفق ما بينه تقرير الطب الشرعي“.

إقرأ أيضا: كارثة مناخية في طريقها إلى دولة الكويت ، هذا ما حذر منه الخبراء!

وتشهد الكويت منذ أيام ارتفاعاً ملحوظاً في درجات الحرارة حيث وصلت العظمى  في بعض المناطق لخمسين درجة مئوية، وسط توقعات بمزيد من الارتفاع خلال الأيام القليلة المقبلة وفقاً لخبراء الأرصاد الجوية.