الدبور – قوية وقعت بين أمير سعودي ومحام مقرب من ومن السلطة الحاكمة في السعودية، وقعت على صفحات موقع تويتر، تخللها الشتائم و السباب و التهديد و الوعيد.

حيث ثار الجدل حول المطالبات بإسقاط ولاية الرجل على المرأة.

وتفاعل المحامي عبد الرحمن اللاحم مع تغريدة تنوه إلى أنه بعد مرور عام على قيادة المرأة للسيارة، لم تحدث أي من الأمور التي كانت تخوف منها “الصحوة”.

وعلق: “وإن شاء الله ستسقط ما تسمى بالولاية على المرأة، وستسقط معها الأوهام التي روج لها الغلاة”.

تغريدة اللاحم لم ترق للأمير سطام بن خالد آل سعود، الذي علق: “أولا من يقرر هذه القرارات هم ولاة الأمر، بما يتناسب مع المرحلة والوضع الداخلي، ثانيا ربط كل شيء بالغلو والصحوة هذا قمه الجهل، وخاصة أن من ينادي بذلك كأنه يتهم ولاة الأمر السابقين، والآن بالغلو، أو الضعف”.

وهاجم الأمير، المحامي اللاحم، ملمحا إلى أنه ضمن “عملاء السفارات، ومتطرفي النسويات، والمحامين السفهاء”.

إقرأ أيضا: أمير سعودي بعد خسارته في القمار تحرش برجل وحاول إغتصابه

ليرد اللاحم: الولاية مسألة لها علاقة بالشريعة، وأنت لا علاقة لك بهذه الأمور، بدليل تغريدتك التي فيها تقسيم للمجتمع الذي يجرّم القانون، من يفعل ذلك وتمنعه الدولة بسلطة القانون (تأخذ على يده)”.

وتابع: “نصيحة: اقرأ كثير وطور نفسك ترى اللي يصفقون لك لن يرفعوا الجهل عنك، ودع هذه الأمور لأهلها”.

ونشر اللاحم نص فتوى لمستشار الملك، الشيخ عبد الله بن منيع، يقول فيها، إنه لا يوجد ولاية على المرأة في الإسلام.

ولم يتوقف اللاحم عن الهجوم على الأمير، إذ وصفه بالجاهل، مضيفا: “هل الشيخ عبدالله من عملاء السفارات أو من الليبراليين، أو من المحامين السفهاء؟ مشكلتك أنك لا تقرأ وأنك جاهل ولا تعلم للأسف أنك جاهل وتتنمر على خلق الله، وتعتقد أننا سنصمت! لن نصمت وسنرد عليك”.

وأضاف متحديا الأمير: “جب أسماء (المحامين السفهاء) عشان يعلمونك بالقانون وأمام منصّة العدالة ماهي عقوبة السب والشتم … منصّة العدالة التي لا تفرق بين أحد، كلهم أمامها سواسية كأسنان المشط … افعلها إن كنت تملك الشجاعة وسترى ما يفعل المحامون السفهاء”.

وأنهى الأمير خالد بن سطام الجدل، بأبيات شعرية رد فيها على اللاحم: “وإذا أتتك مذمتي من ناقص.. فَهيَ الشّهادة لي بأنّي كامِل.. وإذا ادعى سفيه بأنك جاهل..  فهي الشهادة لك بأنك كامل”.