منع الفنانة الكويتية منى شداد من الإعلام السعودي بتهمة حب قطر و شعبها و اميرها

0

الدبور – الفنانة الكويتية حرمت من دخول الجنة السعودية، ولن تظهر على أي وسيلة إعلام سعودية إماراتية، وربما ستحرم من الحج و العمرة، و التهمة حب الشعب القطري، وهذه تهمة أكبر من خيانة كره منشار سمو الامير أبو منشار .

فقد كشف الإعلامي السعودي عبدالله مخارش، المشرف على الفعاليات الفنية في المملكة العربية بهيئة الثقافة، عن منع ظهور الفنانة الكويتية منى شدّاد في الإعلام السعودي سواء المسموع أو المرئي، إضافة إلى تعليق جميع أنشطتها الفنية في المملكة.

ويأتي هذا القرار إثر تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للفنانة الكويتية، تمدح فيه دولة قطر وأميرها، كما ظهرت صورة أمير قطر على ملابسها.

وقالت منى في الفيديو، إنها لم تتلق أموالًا من أحد لتقول هذا الكلام، مضيفة: ”أنا بحب أهل قطر كلهم والخليج كلهم، وتميم المجد تميم بن حمد أبونا حبيبنا، وأمنا الشيخة موزة حبيبتنا“.

وكشف مخارش، عن القرار من خلال تغريدتين بثهما عبر حسابه الخاص على ”تويتر“، وقال في الأولى: ”تم تعليق أي نشاط فني لمنى شداد في المملكة العربية السعودية من قبل الهيئة العامة للترفيه، ومنع ظهورها في أي من قنواتنا التلفزيونية والإذاعية“.

- Advertisement -

وأردف المشرف على الفعاليات الفنية في المملكة العربية السعودية: ”كفاية استهتار فينا، فتحنا لكم قنواتنا ومنابرنا وبيوتنا، لا تستغلوا طيبتنا وكرمنا، نحن لا نمن على أحد، لكن وقت الجد إحنا شعب قوى ولن نسكت على من يسىء لولاة أمرنا وبلادنا“.

وانهال الذباب السعودية بسيل من الشتائم على شكلها وعلى تمثيلها وعلى شرفها كالعادة بكل من يخالفهم الرأي حتى لو وافقهم الرأي بكل الأمور ما عدا حب قطر، فهو معرض للشتائم و المقاطعة و الحصار الفني و الإقتصادي و الإعتقال إن كان من أبناء السعودية أو .

يذكر أن السعودية و الإمارات في بداية حصار قطر، أصدروا قانون يعاقب كل من يتعاطف مع قطر ولو بتغريدة ولو بقلبه بالسجن و الغرامة المالية الكبيرة، وتعتبر جريمة التعاطف مع قطر أو مصاحبة قطري أكبر من جريمة القتل و الزنا و شرب الخمر في مملكة التوحيد الوحيدة في العالم.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.