ولي عهد السعودية يصدر أمرا بالقبض على كل من يقوم بعمره عن الرئيس مرسي وترحيله

0

الدبور – ولي عهد ، أصدر تعليمات بالقبض على أي معتمر يقوم بعمل عمره عن الرئيس المصري الشرعي ، الذي إغتاله السيسي في سجنه يوم الأثنين.

وجاء القرار بعد إنتشار صور عديدة على وسائل التواصل الإجتماعي بقيام المعتمرين في مكة بالعمرة عن مرسي، وتأثير مثل تلك الصور على الشارع العام.

وتسابق نشطاء بمواقع التواصل على تداول صور تظهر أشخاص في ساحة الحرم الشريف، وهم يحملون أوراقا توضح أداءهم العمرة عن مرسي، وتتضمن دعوات له بالرحمة والمغفرة.

وكانت مصادر سعودية قد أكدت عن وجود تشديدات أمنية سعودية غير مسبوقة حول الحرم عقب انتشار تلك الصور، في محاولة لوقف صور التضامن تلك.

وإلى جانب تسابق أفراد من محبي مرسي لأداء العمرة عنه وإعلانهم ذلك، قامت أسر كاملة بأداء العمرة عنه في صورة تعكس محبة جارفة لأول رئيس منتخب بمصر.

- Advertisement -

الامر الذي أغضب السلطات المصرية و السعودية، الأمر الذي وصل لأعلى الجهات وأوصلوا الأمر الى ولي العهد، وغرد ناشط مقرب أن بن سلمان أصدر أمره بإيقاف كل شخص يعتمر عنه علنا وترحيله فورا، حتى لا تنتشر هذه الظاهرة في موسم الحج أيضا، وهذا ما يبدو ما حصل في الفترة الأخيرة كما أخبر به المعتمرين اليوم في مكة، حيث تم الإعتداء على معتمر وأخذ الورقة منه و الهاتف، وتم سحبه خارج الحرم، ولا يعلم من كانوا بالجوار مصيره.

بينما علق الكثير من النشطاء إنه يتم ترحيل ل معتمر يحمل ورقة كتب عليها عمرة عن مرسي، ولجأ البعض لإستعمال هاتفه بدل الورقة، الأمر الذي إكتشفته السلطات فيما بعد وايضا تم منعه.

وحظيت تدوينه لأشرف الطاهر بتداول واسع، التي ذكر فيها أن صديقا له كان يؤدي عمرة وأخبره -بتأثر- أنه حين طُلب منه أداء عمرة عن مرسي فور نبأ الوفاة؛ قرر جميع أفراد الحملة الأربعين إهداء عمراتهم لمرسي، وكانوا من جنسيات عربية مختلفة.

ويعد الإعلان عن هذه العمرات المتتالية شكلا فريدا من أشكال إظهار مشاعر التعاطف والمحبة لمرسي، لا يقل أثره عن مشاهد صلوات الغائب التي قامت في العديد من البلدان العربية والإسلامية والغربية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.