الدبور – المعين من قبل بن سلمان، صوت لتشديد الرقابة على الأعمال الفنية الهابطة، وعلى الأعمال التي وصفها إنها تسيء للسعودية، مع أن وجود بن سلمان وحده في الحكم هو أكبر إساءة للمنطقة كلها، ولكن هذا التصويت من بين كل من يعمل في الفن في أغضب ناصر القصبي وحده.

لذلك علق ناشط سعودي على غضبه ومهاجمة المجلس بقوله اللي على راسه بطحة بحسس عليها.

وكان القصبي قد هاجم مجلس الشورى، أمس الأحد، عبر تغريدة على حسابه في “تويتر”، اعتراضا منه على تصويت المجلس اليوم الاثنين على توصية تطالب بتشديد الرقابة على الأعمال الفنية المرئية والمسموعة، لمنع الأعمال الهابطة أو التي تسيء لسمعة المملكة والمجتمع.

ووصف ، الذي ظهر بدور إمرأة تارة، و الذي قدم في مسلسله العاصوف أن الزنا أمر طبيعي في المجتمع السعودي منذ قديم الزمن، وصف (تشديد الرقابة.. أعمال هابطة.. سمعة المملكة) بأنه “تسلط غير مفهوم وغير مقبول”، رافضا وجود رقابة على الأعمال الفنية الهابطة المعروضة في المملكة.

وشن العديد من متابعي ناصر القصبي، هجوما عليه، إذ طالبه البعض باحترام المجتمع السعودي وخياراته وكذلك قرارات مجلس الشورى، فيما أشار البعض إلى أن أعماله الفنية هابطة، وسخروا منه، بصور له من أحد أعماله الفنية وهو متنكر في صورة امرأة.

كما رأى بعض المغردين أنه لا يجوز لناصر القصبي أن ينتقد مجلس الشورى السعودي، بعد دفاعه في تصريح سابق عن الشخص الملحد، وذلك “لأنه يبحث عن إيمان وحقيقة”.

وغرد مغرد لناصر القصبي: “اللي على رأسه بطحاء يتحسسها. نعم الكل يرفض الأعمال الهابطة والأفكار العلمانية”.

وكتب مغرد آخر للقصبي: “أنت تقول “أحترم الملحد وإيمانه أعظم من إيماني”، ولذلك عليك أنت تحترم المجتمع السعودي كاملا وتحترم خياراته وسمعته وتحترم قرارات المجلس وخلّك بالتمثيل والصرقعه ومالك ومال الأمور اللي أكبر منك”.

وسخر حساب على “تويتر” من ناصر القصبي، بنشره صورا له وهو متنكر في صورة امرأة، وكتب معها: “أعمالك الهابطة يا ناصر القصبي أصبحت تضر بسمعة المملكة، ووصل الموضوع لمجلس الشورى لإيقافها، وعساك تعقل”.