ضجة في الكويت: نائب رفض السلام على إمرأة، وناشط: النائب إسلامي احيانآ و ليبرالي احيانآ

0

الدبور – ضجة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي في الكويت بعد إنتشار فيديو لا نعلم تاريخه، لنائب كويتي رفض مصافحة إمرأة مدت يدها له، الامر الذي كان من المفروض أن يكون أمرا عاديا لأي رجل يرفض مصافحة النساء بشكل عام، لكن مع هذا النائب الموضوع إختلف حسب النشطاء.

فقد تعرض النائب الكويتي ”سعدون حماد“ لهجمة إعلامية وانتقادات لاذعة من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول مقطع فيديو له أثناء حضوره إحدى الفعاليات وامتناعه عن مصافحة إحدى السيدات بعد أن مدت يدها إليه، دون أن يظهر وجهه بشكل واضح أو يحدد تاريخ المقطع المتداول.

وتداول النشطاء مقطع فيديو منسوبًا إلى النائب حماد حيث ”ظهر فيه أثناء إلقائه التحية على عدد من الشخصيات في جمعية المحامين، ليمتنع عن مصافحة إحدى السيدات بعد أن بادرت هي برفع يدها إليه وفق ما أظهره المقطع المتداول“.

وأثار المقطع ردود فعل متباينة تجاه النائب حماد، فبالرغم من ترحيب عدد من النشطاء بفعل النائب وامتناعه عن مصافحة المرأة لما فيه من مخالفة للشرع وتطبيقًا للدين، فقد انتقد آخرون ما أقدم عليه متداولين مقطعًا آخر يعود لأعوام لنفس النائب يوثق مصافحته للبرلمانية صفاء الهاشم.

وكان الناشط عتيج المسيان من بين المنتقدين للنائب حماد الذي وصفه بالقبيض، حيث قال: ”النائب الإسلامي أحيانًا والليبرالي أحيانًا، ولكن كان ولا زال قبيض قديم وجديد النائب سعدون حماد العتيبي“.

- Advertisement -

وعلقت المدوِنة بنت ساخرةً: ”ماشاء الله من متى !!! اشوف حق الأصوات النسائية راز نفسه بينهم العن أبو النفاق“.

وكتبت المغردة هيا السعدون: ”يا سلام على الإيمان المتوقد!!! لكنه يمد يده لأشياء أخرى كثيرة“.

وفي سياق مخالف، رحب نشطاء بتصرف النائب حماد، حيث كتب حساب (تحت الخط): ”لا تخلطون الأفعال الزين بالشين زين ما فعل النائب مصافحة المرأه حرام“.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.