الدبور – الفنان المصري يصارع الموت حاليا بعد تدهور حالته الصحية بشكل قوي بعد تلقيه جلسات العلاج من الذي أصابه العام الماضي.

وقالت نهال عنبر، رئيس اللجنة الصحية بنقابة المهن التمثيلية،  إن الحالة الصحية للفيشاوي تدهورت خلال الساعات الماضية، واستدعى ابنه أحمد الفيشاوي، طبيبه الخاص للمنزل والذي أمر بنقل والده للعناية المركزة.

وأوضحت نهال أن الطبيب الخاص بفاروق الفيشاوي أكد أنه في حالة صحية حرجة وتم نقله اليوم الإثنين، لأحد المستشفيات الخاصة لتلقي العلاج داخل غرفة الرعاية المركزة.

وتابعت: ”أتابع مع نجله تفاصيل حالته، وأطالب الجمهور بالدعاء له، خاصًة أنهم نصحوا بسرعة العلاج حتى لا يدخل في غيبوبة تامًة“.

وكان الفيشاوي قد عانى من مضاعفات إثر تلقيه علاج مرض السرطان، وذهب إلى المستشفى ومكث لمدة أسبوع ثم غادر قبل أن تسوء حالته مجددًا ويأمر الطبيب بنقله إلى الرعاية المركزة.

وكان فاروق الفيشاوي أعلن في أكتوبر 2018، عن إصابته بمرض بالسرطان أثناء تكريمه في مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر الأبيض المتوسط.