علا الفارس للإعلام السعودي و الإماراتي: متى سينتهي قرفكم؟!

0

الدبور – وجهت الإعلامية المعروفة ، رسالة للذباب الإلكتروني و اللجان و الإماراتية، و التي تضم أيضا وسائل الإعلام التي لا تختلف عن الذباب في تقاريرها و حملاتها الإعلامية ضد أي شخص يختاره وزير الذباب أو منشار سموه الأمين.

علا الفارس غضبت من حملة قام بها الإعلام السعودي الإماراتي مجددا ضدها من ضمن الحملات التي لا تتوقف منذ أن غردت من أجل القدس ضد الرئيس ترامب، وكأنها شتمت بن سلمان أو بن زايد.

و قالت الإعلامية الأردنية علا الفارس، إن شائعات كثيرة طالتها خلال الفترة الماضية، وأحدثها عندما نشرت إحدى الصفحات على وسائل التواصل الاجتماعي خبر وفاتها؛ بسبب وعكة صحية مرت بها.

وردت الإعلامية الأردنية على الشائعات التي ترددت حول وفاتها، في تغريدة لها على ”تويتر“، لسعها الدبور، و قالت فيها:

”كُل يوم أسمع عن نفسي قصة لا أعرفها؟! وتأليفه من عجائب مُدعي الإعلام والصحافة، ومن يبحثون عن المشاهدات واللايكات مقابل الكذب والافتراء“.

- Advertisement -

وتابعت علا الفارس: ”اليوم يقدمون لي التعازي وأنا على قيد الحياة يا سلام… لا تخافوا الله فينا بل في أمهاتنا وعائلاتنا فلا ذنب لهم لتحمل قرفكم اللامتناهي“.

إقرأ أيضا: علا الفارس تستفز الذباب من جديد بشكرها لتغريدة “هلا بالخميس” لهذا السبب

يذكر أن آخر ظهور للإعلامية الأردنية كان بتاريخ الخامس من يوليو الجاري، خلال احتفالها بزفاف شقيقها.

وكانت الإعلامية الأردنية، قد غادرت مجموعة قنوات MBC السعودية بعد تغريدة نشرتها في ديسمبر من عام 2017، حول اعتراف الرئيس الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل، وشنت السعودية ملة قوية ضدها، واتهمت في ذلك الحين بالإساءة للسعودية لأنها أساءت لترامب واعترضت على نقل سفارة بلاده الى القدس المحتلة، وانتقلت مؤخرًا للعمل كمذيعة لدى قناة الجزيرة القطرية، الأمر الذي زاد من غضب السعودية و واللجان الإلكترونية المتخصصة بمهاجمتها.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.