الدبور – الناشط تركي الشلهوب المعروف بتغريداته القاتلة، قدم هدية غريبة جننت مستشار شيطان العرب بن زايد الأكاديمي الجامعي المثقف عبد الخالق عبد الله بعد تطاوله على الاميره هيا بنت الحسين، و الحديث عن شرفها بطلب من بن زايد نفسه.

وتطاول مستشار بن زايد على الأميرة لأنها طلبت الخلع من و إنقاذ نجليها من التعذيب و التربية الخطرة التي ممكن أن يكسبوها بقربهم من حاكم سادي يستمتع بتعذيب عائلته كما ذكرت العيدي من وسائل الإعلام و المقربين منه.

وقال عبد الخالق في تغريدة جاءت بطلب من ولي عهد أبو ظبي نفسه، وله فيها عدة أهداف، وأهمها ما يمارسه منذ فترة من ضرب لحاكم دبي وممارسة المزيد من الضغوطات عليه، وهذه المرة بضرب عائلته بطريقة خبيثة.

حيث قال: “الأميرة العاقلة والمحترمة بنت الاصل والاصول لا تهرب ولا تخطف ولا تختفي ولا تنكر الجميل وحتما لا تكسر خاطر من أكرمها وأعزها وأحبها وأمنها وأتمنها على ابناءه ورفع قدرها ونصبها أميرة الأميرات.”

ليرد عليه الناشط تركي الشلهوب معلقا على تطاوله، ومقدما هدية غريبة جننت الأكاديمي الذي تخصص بأعراض النساء، وقال له:

“الحاكم العاقل والمحترم، ابن الأصل والأصول، لا يعذب زوجاته وبناته، ولا يحول حياتهن إلى حجيم، لدرجة أنهن لا يجدن وسيلة للخلاص من ذلك إلا بالهرب إلى أوروبا هذه الصورة هدية لك، ولمن أمرك بنشر التغريدة: الأميرة هيا أثناء خروجها من محكمة بلندن، في أول ظهور لها بعد هروبها من حاكم دبي”

وتوالت الردود القوية على مستشار بن زايد، و الذي أظهرت مدى الدناءة التي وصل إليها بناء على طلب بن زايد، وذكر النشطاء الكثير من الحقائق عن حاكم دبي، وهذا ما كان يسعى اليه ولي عهد أبوظبي بن زايد.