الدبور – المعروفة باسم ، مهددة بالسجن ودفع غرامات مالية حسب ما قال محام كويتي رفع عليها قضية في المحاكم الكويتية.

حيث تقدّم المحامي بشار النصار، بشكوى ضد الفاشينيستا الكويتية الدكتورة خلود، على خلفية بيعها حبوب التنحيف، ومزاولة الصيدلة دون ترخيص.

وأكد المحامي، من خلال مقطع فيديو نشره، عبر حسابه الرسمي على موقع ”تويتر“، أن عقوبة ممارسة مهنة الصيدلة دون ترخيص، هي الحبس عامان، ودفع غرامة 2000 دينار أو أحدهما.

وأكد أنه ”سيتصدى لأي تصرفات تخالف القانون والآداب العامة والصحة“.

وكانت وفاة شابة كويتية قبيل حفل زفافها، أثارت جدلًا، بعد الاشتباه بأن حبوب التخسيس التي تروج لها الدكتورة خلود هي السبب في ذلك.

ونفت الدكتورة خلود أي صلة لحبوب التخسيس التي روجت لها بوفاة إحدى الفتيات، مؤكدة أنها لم تُستدعَ على خلفية الوفاة لأي جهة تحقيق، وأنها ستتخذ كل الإجراءات القانونية تجاه كل من حاول التشهير بها.

وقالت إنها ”شخصيًا تستعمل العقار منذ قرابة 4 أشهر، بغرض خفض الوزن، موضحة أن الدواء مرخص من قبل وزارة الصحة، ومرخص للإعلان عنه، إضافة إلى أنه يباع في الصيدليات وموجود في البلاد منذ نحو 10 أعوام“.

إقرأ أيضا: بعد أن أهدته فيراري، الدكتورة خلود الكويتية تشتري لزوجها الأردني منزلًا في الأردن