إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مصري تعرض للسخرية من صلاته بالعيد لم يتحمل، أصيب بجلطة ومات

الدبور – أفادت أنباء بوفاة مواطن مصري جراء السخرية منه بشكل لاذع على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهوره يصلي على دراجة هوائية خلال صلاة عيد الأضحى.

وهاجم عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الرجل بعد ظهوره، وانهالوا عليه بالسخرية، وشهروا به لأنه يصلي بطريقة خاطئة بحسب وجهة نظرهم، وهو ما أدى إلى إصابته بجلطة ووفاته، بحسب تقارير صحفية مصرية.

ولم يتسن التأكد من خبر وفاة المواطن، من مصدر آخر.

وعلق عضو لجنة الفتوى بالأزهر الشريف،الشيخ “صالح محمد عبدالحميد”، على الواقعة، قائلا إن “ما أصاب الرجل في رقبة كل من ساهم في النشر، والتشهير به وبأهله”.

وأكد الشيخ “صالح”، أن صلاة الرجل صحيحة، قائلا: “للعلم لكل من شير (نشر) وفضح وأجزم وأفتى بدون علم أو دراية أن صلاة الرجل باطلة وغير مقبولة، هذا جهل واضح بأحكام الشريعة وإفتاء بدون علم أو دراية، لأن صلاة الرجل صحيحة، وجائزة ومقبولة إن شاء الله”.

وأردف قائلا: “هذه مسألة يعرفها كل طلاب العلم الشرعي فضلا عن العلماء والمتصدرين للفتوى، وهي الصلاة على الدابة أو حتى الصلاة في النعلين”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد