طفل عماني أذهل المجتمع العماني وأصبح حديث النشطاء.. شاهد الفيديو

0

الدبور – وسط تزاحم الأحداث في المنطقة أصبح الحديث عن طفل عماني إنتشر له فيديو على وسائل التواصل الإجتماعي هو الامر الأهم في ، حتى أهم من الرد على تفاهات جيش الإمارات الإلكتروني الذي يشن هجومه المتواصل على السلطنة، فما قام به الطفل أهم بكثير، وأفضل إجابة وأفضل دفاع عن السلطنة و تركيبتها الفريدة.

فقد إنتشر فيديو لطفل عماني حضر مباراة السوبر بين ظفار وصور، في مجمع الرستاق يقوم بتنطيف المدرج مكان جلوسه ووضع القمامة في مكانها المخصص تمهيدا لوضعها في سلطة القمامة عند خروجه من المدرج.

الفيديو شد النشطاء بعيدا عن الحدث الأهم وهو فوز ظفار بكأس السوبر ، فكان  الطفل مزيد بن خليفة بن سالم المزيدي ذي الـ 5 سنوات هو النجم الذي نافس نادي ظفار البطولة، وفعله دليل على أخلاق مجتمع كامل، فبهذه الأخلاق تبني المجتمع منذ الصغر.

وعلق أحد النشطاء على الفيديو حيث قال: “ماشاء الله عليه ربي يحفظه من كل شر الله يبارك فيه وفي اهله الي ربوه احسن الاخلاق والتربيه هذا الشبل الصغير هو فخر عمان وعزها ومجدها”

- Advertisement -

والد الطفل خليفة المزيدي  أوضح في البداية بأنه لا يعرف من قام بتصوير المقطع المرئي، متوقعًا أن يكون أحد الجماهير، مؤكدا ” لم نقم نهائيًا بتوجيهه بتنظيف المجمع، فقط تعودنا التنبيه عليه وعلى إخوته بضرورة ترك المكان نظيفًا”.

وعن ردة فعله بعد رؤيته للمقطع أوضح المزيدي في حديثه مع موقع أثير  قائلا: أدهشني ردة فعل ابني مزيد وهو ينظف المكان بلا أمر وبكل عفوية بعيدًا عن حب الظهور أو الشهرة كونه طفلًا وأحببت مبادرته، وهو أمرٌ ليس بغريب؛ فقد عودناهم على ذلك من البيت، وجميعهم مسؤول عن أغراضه ومكان نومه أو جلوسه”.

وأكّد خليفة بأنه تم التواصل معهم من مكتب السيد خالد بن حمد البوسعيدي، وسالم الوهيبي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم، وكذلك من مجموعة الذكرى العمانية؛ لاستضافة الطفل وتكريمه، مؤكدًا بأن مثل هذا التفاعل يُعزز السلوكيات الحميدة لدى الأطفال، مقدمًا شكره عبر “أثير” لكل من تفاعل مع الفيديو الخاص بابنه.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.