فقط في مصر السيسي: محام ذهب للدفاع عن معتقل فتم إعتقاله

0

الدبور – فقط في محام يذهب للدفاع عن معتقل سياسي فيتم إعتقاله مع المتهم ليتحول من محام إلى معتقل سياسي في لحظة.

فقد تحفظت النيابة العامة المصرية على  المحامي الحقوقي “”، مدير مركز “عدالة للحقوق والحريات”، مساء الأحد، من داخل النيابة، أثناء حضور التحقيق مع الناشط السياسي المعروف “علاء عبدالفتاح”.

وأكد محامون حضروا التحقيق مع “علاء عبدالفتاح” أنهم فوجئوا بأن النيابة أخطرتهم بأن “محمد الباقر” أيضا مطلوب على ذمة القضية نفسها، وإنه “جرى تنفيذ الضبط والإحضار من داخل النيابة”.

و”محمد حسن الباقر” محام حقوقي نوبي معروف بتضامنه مع قضايا المعتقلين السياسيين والصحفيين.

وكانت قوات الأمن المصرية قد اعتقلت “عبدالفتاح”، صباح اليوم، من قسم شرطة الدقي، بعد انتهائه من تنفيذ المراقبة الشرطية المقررة عليه يومياً من السادسة مساءً للسادسة صباحاً.

- Advertisement -

وأُفرج عن “علاء” 29 مارس/آذار الماضي، بعد قضائه 5 سنوات في السجن، في قضية عُرفت إعلامياً باسم “أحداث مجلس الشورى”.

لكن الحكم القضائي كان يشمل 5 سنوات من المراقبة الشرطية، أي أنّه مطالب بتسليم نفسه للسلطات من السادسة مساءً حتى السادسة صباحاً يومياً لقسم الشرطة التابع له، بعد انتهاء عقوبة السجن، ضمن ما يسمى بالإجراءات الاحترازية.

ومنذ خروج “علاء” لم يكتب عبر صفحته أو في أي مكان آخر أي منشورات أو مقالات في الشأن السياسي، باستثناء حديثه عن معاناته في تنفيذ المراقبة الليلية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.