محمد بن سلمان يدين نفسه: لا يوجد أي تهديد من أي صحفي على السعودية لذلك قطعنا خاشقجي

0

الدبور – ولي عهد السعودية وفي حوار جديد له، أجرته نورا دونيل مذيعة برنامج ”60 دقيقة“ على قناة CBS الأمريكية، وعندما سألته ما التهديد الذي ممكن أن يشكله صحفي كاتب للملكة حتى يقتل بهذا الشكل، رد بن سلمان لا يوجد أي تهديد من أي صحفي، وصور السعودية بأنها واحة الحرية وأي صحفي له كامل الحرية بقول رأيه، لذلك تم تقطيع ، ولذلك تحجب معظم المواقع الإخبارية في مملكة الفضائح، ولذلك تلاحق الأجهزة الأمنية الكتاب و الصحفيين في كل العالم وتمنع وصول رأيهم للشعب السعودي.

وقال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، إن جريمة مقتل الصحافي جمال خاشقجي، جريمة مؤلمة جدا وسيحاسب كل من كان مسؤولا عنها فالعدالة ستأخذ مجراها.

وأضاف  في إجابته على سؤال مباشر من قبل المذيعة: هل أمرت بقتل جمال خاشقجي؟، قائلًا: ”بالطبع لا.. كانت هذه جريمة بشعة، لكنني أتحمل المسؤولية الكاملة كقائد، خاصةً لأن من ارتكبوها كانوا يعملون لصالح الحكومة السعودية“.

وأوضح: ”عندما ترتكب جريمة ضد مواطن سعودي من قِبل المسؤولين الذين يعملون لصالح الحكومة السعودية، كقائد، يجب أن أتحمل المسؤولية.. فقد كان هذا خطأ، ويجب عليّ اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتجنب مثل هذا الأمر في المستقبل“.

وعن كيفية حدوث الجريمة دون علمه بها، أجاب: ”هل يعتقد الناس أنني استطيع معرفة ما يفعله 3 ملايين شخص يعملون لحساب الحكومة السعودية يوميًا؟ من المستحيل أن يرسل 3 ملايين تقاريرهم اليومية إلى القائد أو ثاني أعلى شخص في الحكومة السعودية“.

- Advertisement -

ولكنه يستطيع معرفة أي كلمة تقال ضد رؤيته مثلا ويعتقل صاحبها فورا، وله القدرة على معرفة ما يقوله أي مواطن وحتى إن كان داعية مثل سلمان العودة ليعتقل على دعاء تأليق القلوب، ولكنه لا يستطيع معرفة ما سيقوم به أقرل الشيخصيات له وليس عامل بلدية أو موظف جوازات في المطار، ولا يعلم اي شيئ عن حارسه الشخصي ولا مستشاره الشخصي القحطاني، ولا يعلم عن سير طائرته الشخصية، ووزير خارجيته لا يعلم عن ما يحدث في السفارات و القنصليات.

وتابع الداشر الذي أراد أن يدافع عن نفسه فأدانها: ”اليوم لاتزال التحقيقات جارية.. وبمجرد إثبات التهم الموجهة إلى أي شخص بغض النظر عن رتبته، سيتم رفعها للقضاء، دون استثناء“.

وبسؤاله عن رد فعله عند علمه بأن أشخاصا في  حكومته ارتكبوا مثل هذه الجريمة، وأن الحكومة الأمريكية تعتقد أنه أمر بها، أجاب: ”ما ذكرتيه غير صحيح، فلا يوجد بيان رسمي أعلنته الحكومة الأمريكية في هذا الصدد. ولا توجد معلومات أو أدلة واضحة على أن شخصًا مقربًا مني فعل هذا.. هناك اتهامات ويجري التحقيق فيها، ولكن لا يمكنك أن تتخيلي الألم الذي عانينا منه، لا سيما الحكومة السعودية، من هذه الجريمة“.

وعن التهديد الذي يشكله كاتب عمود في صحيفة على المملكة  ليستحق أن يقتل، رد قائلًا: ”لا يوجد أي تهديد من أي صحفي.. التهديد على المملكة العربية السعودية هو من مثل هذه الأعمال ضد صحفي سعودي.. وهذه الجريمة البشعة التي وقعت في القنصلية السعودية“.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.