الأمير محمد بن نايف ذهب لتعزية عائلة عبد العزيز الفغم وفي قدمة سوارا إلكترونيا “فيديو”

0

الدبور – ظهر ولي عهد السابق الذي عزله محمد بالقوة من منصبه، ظهر في عزاء حارس الملك الشخصي اللواء ، وذلك في ظهور نادر للأمير ، حيث مازال تحت الإقامة الجبرية التي فرضها عليه ، وما زال يحمل في قدمة سوارا إلكترونيا عند تحركه خارج مقر إقامته الجبرية.

وقالت صحيفة “سبق” المحلية، إن “بن نايف” زار أسرة اللواء “بداح بن عبدالله الفغم”، لتقديم واجب العزاء في وفاة ابنه اللواء “عبدالعزيز”.

وظهر “بن نايف” في مقاطع فيديو متداولة، وهو يقدم واجب العزاء لعائلة “الفغم”، حيث عدد مناقب الحارس الشخصي، وتفاعل معه الحضور بالترحم عليه.

وقتل “الفغم”، ليل السبت الماضي، بعد تعرضه لإطلاق نار من قبل أحد أصدقائه، إثر خلاف نشب بينهما، ثم لقي القاتل مصرعه برصاص قواتأمنية سعودية، وفق رواية الرياض الرسمية، والتي شكك بها ناشطون.

وفي يونيو/حزيران الماضي، كشف حساب “العهد الجديد” على “تويتر”، المعروف بتسريباته من داخل أروقة صناعة القرار بالسعودية، عن معلومات جديدة تتعلق بتنحية “بن نايف” عن ولاية العهد لصالح نجل العاهل السعودي الملك “سلمان بن عبدالعزيز” الأمير “محمد”.

- Advertisement -

وقال الحساب إن سوارا إلكترونيا لا يزال في قدم “بن نايف”، منذ وضعه يوم عزله من منصبه.

كما أكد أن “محمد بن نايف لا يزال قيد الإقامة الجبرية بقرار من محمد بن سلمان، منذ الإطاحة به من ولاية العهد بتاريخ 21 يونيو/حزيران 2017، ولا يخرج إلا بموافقة ولي العهد”.

 

يذكر أن بن سلمان إنقلب على عائلته ليصل إلى عرش السعودية، وكان الإنقلاب دموي ومهين حيث تم القبض على الكثير من الأمراء تحت حجة ما أطلق عليه حملة على الفساد، وخرج معظم الأمراء و التجار الذين تم القبض عليهم وإهانتهم مقابل تنازلهم عن نسبة كبيرة من ثرواتهم لبن سلمان.

إقرأ أيضا: مستشار سياسي يكشف حقيقة صادمة عن إغتيال الفغم وزميله بتخطيط من طحنون بن زايد، وبالدليل

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.