ولي عهد السعودية بعد مطالبة قرية سعودية برأسه: يا ليتها كانت القاضية!

0

الدبور – ولي عهد السعودية من مصيبة إلى مصيبة أكبر منها، ويقع في مصيبة جديدة قبل حتى أن يخرج من مصيبته القديمة، ظانا إنه يملك القدرة على الخروج من أي أزمة وأي جريمة قتل يرتكبها، حتى لو كانت مجازر كبيرة، لأن ترامب معه وشيطان العرب بظهره.

فلم يخرج بعد من مصيبة إغتيال الصحفي جمال خاشقجي ولا إنهيار جيشه في الحد الجنوبي ولا ضرب العمق السعودي دون أن يستطيع صد صواريخ الحوثي، حتى وقع في جريمة إغتيال .

فقد كشف المغرّد السعودي الشهير بموقع تويتر “مجتهد”، والذي يغرد من داخل قصور الحكم وتصدق تغريداته بالعادة، كشف عن تحرك مفاجيء لقبيلة مطير التي ينتمي إليها حارس الملك سلمان اللواء عبدالعزيز الفغم ردا على قتله.

وبحسب  تغريدة “مجتهد” فإنّ ولي العهد محمد لم يتوقع هذا التحرك، مشيراً إلى محاولة فاشلة منه لاحتوائه ونية لموقف موسع من قبل القبيلة.

وقال مجتهد في تغريدته التي لسعها الدبور ما نصه: “أنباء عن تحرك مفاجيء لقبيلة مطير ردا على قتل الفغم لم يتوقعه ابن سلمان ومحاولة فاشلة منه لاحتوائه ونية لموقف موسع من قبل القبيلة ماذا حصل وماذا تنوي قبيلة مطير فعله وهل ستنجح القبيلة في ذلك؟ التفاصيل غدا بإذن الله”

- Advertisement -

وكان مصدر قد كشف أنّ السبب وراء إقدام ولي العهد محمد بن سلمان على تصفية الحارس الخاص والوفي لوالده “اللواء الفغم” أنّ الاخير كان سينقل إلى الملك سلمان الأوضاع الحقيقية حول حرب اليمن والهجمات على أرامكو واستياء مجموعة من الضباط العسكريين من تصرفات ولي العهد.

وقال المصدر إن الملك سلمان يتابع أخبار البلاد لمدة ساعة فقط لأن المرض أنهكه وبالكاد يكون صاحيا لمدة ساعتين ثم يقضي باقي اليوم بين المسكنات والنوم.

كما أنّ الملك سلمان يكلف حارسه الشخصي اللواء الفغم بإخباره بالأوضاع الحقيقية للبلاد ومنها حرب اليمن بعدما فقد الثقة في محيطه ولم يعد يثق في ابنه ولي العهد. ويتعرض المحيط لضغط كبير من ولي العهد لتقديم الأخبار التي يختارها هو نفسه- ولي العهد- إلى الملك.

وكشف ذات المصدر أنّ عدداً من الضباط جرت تصفيتهم بسبب الشكوك في ولائهم لولي العهد بسبب تحفظهم على طريقة تسيير ولي العهد لحرب اليمن والخسائر البشرية الكبيرة في صفوف الجنود التي لا يتم الإعلان عنها وفتحهم قنوات مع بعض الأمراء من أجل سيناريو إنقاذ من داخل العائلة الملكية وليس عبر انقلاب بشكل غير واضح حتى الآن.

ويضيف المصدر: “من بين هؤلاء الضباط من كان يرافق الملك سلمان في المناسبات الرسمية، سوف لن يظهروا مجددا في المناسبات”.

إقرأ أيضا:

فضائح إغتيال اللواء عبدالعزيز الفغم بدأت تتكشف تباعا في مملكة المناشير

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.