الإعلامي القطري جابر الحرمي يسخر من الجامعة العربية وغضبها بعد إتفاق واشنطن مع تركيا!

1

الدبور – سخر الإعلامي القطري المعروف جابر الحرمي ونشر تغريدة تسائل فيها عن موقف الجامعة العربية بعد غضبها العارم على تركيا والبيانات الصاروخة التي أطلقتها ضد تركيا وهددت بها الرئيس أردوغان، عن موقفها اليوم وعن غضبها وغضب أبوالغيط بعد توقيع إتفاق بين الولايات المتحدة وتركيا على وقف إطلاق النار مع تنفيذ الشروط التركية التي إنطلقت عملية نبع السلام من أجل تحقيقها.

وقال الإعلامي القطري المميز جابر الحرمي في تغريدة ساخرة على حسابه على موقع تويتر ولسعها الدبور ما نصه:

“هل تتوقعون أن تحتج #الجامعة_العربية على الإدارة الأميركية في أنها وقعت إتفاقا مع #تركيا يمنحها أمنا لحدود تمتد 440كم وعمق32كم دون أخذ موافقتها أو حتى استشارتها .. وأن ” أبوالغيط ” سيطير إلى #واشنطن للقاء عاجل مع #ترمب حاملا احتجاجا شديد اللهجة للإدارة الأميركية ..؟ #نبع_السلام

وحصلت التغريدة على الكثير من التعليقات الساخرة من متابعي الحرمي على تويتر، حيث قال ناشط عن توقعاته ما نصه: “أسهل أن أتوقع زيارة بابا الفاتيكان لمكة لأداء مناسك العمرة”

- Advertisement -

وقال آخر: “اذكروا موتاكم بخير الجامعة العبرية ولدت ميتة”

وكالعادة أثارت تغريدة الإعلامي القطري غضب الذباب السعودي و الإماراتي وعلقوا بوصلة ردح وشتائم بعدما ظنوا ان جامعتهم ممكن أن تخيف تركيا أو تؤثر عليها.

وكان قد كشف مايك بنس نائب الرئيس الأميركي ووزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن واشنطن وأنقرة اتفقتا على وقف لإطلاق النار في الشمال السوري، وذلك عبر تعليق عملية “نبع السلام” التركية والسماح بانسحاب القوات الكردية.

وأضاف بنس أثناء مؤتمر صحفي في السفارة الأميركية بأنقرة أن واشنطن تلقت ضمانات من وحدات حماية الشعب الكردية بانسحاب منظم، وقال إن الاتفاق يشمل التعاون مستقبلا بخصوص عمل منطقة آمنة في شمالي سوريا.

واستغرق الاجتماع بين الطرفين الأميركي والتركي أكثر من أربع ساعات في القصر الرئاسي بأنقرة.

وتابع أن “الجانب التركي سيوقف عملية نبع السلام لمدة خمسة أيام من أجل السماح بانسحاب وحدات حماية الشعب الكردية من المنطقة الآمنة”.

وأكد بنس أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيرفع العقوبات التي فرضها على تركيا بعد إعلان وقف إطلاق النار في سوريا، موضحا أن واشنطن لن يكون لها جنود على الأرض في سوريا.

من جهته، قال وزير الخارجية التركي إن بلاده لن توقف عملية “نبع السلام”، “بل سنعلقها حتى نراقب انسحاب التنظيمات الإرهابية”.

وأضاف جاويش أوغلو أن هدف أنقرة إنشاء منطقة آمنة تمتد من شرق الفرات إلى حدود العراق بطول 440 كلم وبعمق 32 كلم، مؤكدا أنه “يجب أن تتحول المنطقة المستهدفة إلى منطقة آمنة تماما كي يعود إليها اللاجئون طواعية”.

وتحدث ترامب عن “أخبار رائعة” مصدرها تركيا، وكتب على تويتر “سيتم إنقاذ ملايين الناس”، موجها الشكر للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. محمد يقول

    اليست دولتك ايها الكاتب من سخرت امكانياتها لتدمير سوريا وادخال العناصر عبر اردوجان حليفكم وانتم من اقدمتم على عزل سوريا من الجامعه وتاتينا اليوم لتتكلم مفضوح امركم ولله فيكم شان من اسال دماء شعب سوريا وتسبب في التنكيل لانة العرب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.