إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

صور ابن البدون زايد العصمي منهارا فوق قبر أبيه الذي إنتحر تثير مشاعر المجتمع الكويتي

الدبور – مازالت قضية إنتحار البدون في الكويت والذي ترك وراءه عائلة كاملة تعاني فقدان رب عائلتهم، مازالت توابعها تزداد خصوصا بعد ظهور آخر رسالة للشاب المنتحر وبعدها اليوم بعد إنتشار صور ابنه منهارا فوق قبر ابيه.

وأشعلت صور متداولة لابن الرجل ”البدون“ زايد العصمي الذي أقدم على الانتحار يوم أمس الاثنين، تعاطف النشطاء والحقوقيين، عقب تداولها بشكل كبير وظهوره منهارًا فيها فوق قبر أبيه، بعد ساعات من تداول محادثة جمعتهم سويًا تضمنت إشارة العصمي إلى عزمه على الانتحار.

إقرأ أيضا:

كاره نفسي حيل: آخر رسالة مؤثرة من البدون زايد العصمي قبيل انتحاره في الكويت

وتناقلت وسائل التواصل صور الشاب الصغير في حالة سيئة وقد بدا عليه الانهيار بشكل كبير أثناء بكائه فوق قبر أبيه بعد أن تم تشييعه بحضور عدد كبير من المشاركين الذين حاولوا التخفيف عنه ومواساته.

EInlVUOXYAAEFuk

وأبدى النشطاء تعاطفهم مع الشاب والحِمل الثقيل الذي ينتظره بعد أن أوصاه والده في الرسالة الأخيرة بالعناية بإخوته.

ونشر بعض النشطاء صورًا تعبيرية أظهرت الشاب في إحدى الزوايا باكيًا بمفرده، وسط عبارات محادثته الأخيرة مع والده التي أثارت تفاعل النشطاء الذين بينوا أن ”المحادثة دليل على تعرض العصمي للظلم والمعاناة، مما دفعه لإنهاء حياته بهذا الشكل“.

وكان العصمي قد أقدم على الانتحار، بعد ساعات من انتحار الشاب بدر الفضلي الذي ينتمي أيضًا لفئة ”البدون“، تزامنًا مع إعلان رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم تقديمه لمشروع قانون يتعلق بهذه الفئة.

وقال النشطاء إن العصمي وهو في العقد الخامس من عمره، ”عاطل عن العمل ولديه أطفال، حيث قام باستئجار مركبة ولم يستطع السداد، مما دفع به إلى الانتحار“.

عبدربه منصور شاهد ماشفش حاجة في إتفاق الرياض لتدمير ما تبقى من اليمن.. شاهد كيف أهانه الدب الداشر

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد