ناشط عماني: تقبيل الاحذية أصبحت ثقافة متبعة في الإمارات

1

الدبور – نشر ناشط من فيديو للقطة من مسلسل للكاتب المؤلف الإماراتي محمد أحمد حسن، ويظهر فيها رجل وهو يقبل حذاء إمرأة ويتوسل لها ان لا تذهب.

وربط بين هذه اللقطة التي في المسلسل للكاتب الإماراتي، وبين ما حدث مع الإعلامي الإماراتي أيضا عندما ظهر على شاشة التلفزيون وهو يقبل حذاء بن سلمان، في سياسة تقبيل الاحذية التي أصبحت ثقافة متبعة في إمارات الشر، بفضل شيطان العرب.

وعلق الناشط العماني الذي يغرد تحت اسم قيد الأرض على الفيديو الذي نشره وقال ما نصه:

“لم يمر بعضا من الوقت على تجسيد الإعلامي الإماراتي (طارق المحياس) موروثهم في تقبيلهم الأحذية حتى يخرج إلينا الكاتب الإماراتي محمد أحمد حسن في مسلسله هذا ويجسد فيه مرة أخرى مشهد تقبيل الرجل لحذاء إمرأة إلا أن الشعب الكويتي رفض وتم حذفه”

و أضاف في تغريدة ثانية: “والظاهر أن تقبيل الأحذية أصبحت ثقافة في الكاتب والإعلامي والمؤلف الإماراتي والله يعز الشعب عنهم وتحملوا الرد ما دمتم تسيؤون لعُمان وشعبها”

- Advertisement -

وكان الإعلامي الإماراتي، طارق المحياس، مقدم برنامج “سوالف” أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، عندما قبّل حذاء افترض أنه لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد.

وقال الإعلامي في فيديو له تم تداوله على نطاق وايسع: “فرضنا مجرد فرضية، أن هذا نعال سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، ويلبس هذا النعال، تعرف أنا كمواطن إماراتي شو أسوّي (ماذا أفعل) أنا أقبل هذا النعال”، ثم وضع الحذاء فوق رأسه.

إقرأ أيضا:

إعلامي إماراتي يقبل حذاء شيطان العرب على الهواء مباشرة، ويدعو للنعال بطول العمر..

وأعرب النشطاء عن صدمتهم مما فعله الإعلامي أمام آلاف المشاهدين، واعتبر بعضهم أن هذا يمثل “الاستعباد” وينافي “الحرية”، فيما كال آخرون العديد من الإهانات للإعلامي الإماراتي.

ويبدو أن تقبيل الأحذية هي ثقاة راسخة لدى الإعلاميين و الكتاب و المثقفين في ولربما تنتشر في الشارع الإماراتي، ويصدر ضاحي خلفان مرسوما بتقبيل حذاء شيطان العرب كل صباح قبل تحية العلم لطلبة المدارس.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام ليصلك كل ما هو مميز من موقعنا… لسعات خاصه..

https://t.me/Dabboor

You might also like
1 Comment
  1. وطن says

    لقطة تلوع الكبد مقززة اساسا كيف يقبل شخص لنفسه ان يمثل مثل هذا الدور الدنيء

Leave A Reply

Your email address will not be published.