صحفي سعودي مبعوث من قبل بن سلمان إلى دولة الإحتلال: يطالب بتجريم كراهية الإحتلال

0

الدبور – قال مشهور ويكتب في كبرى الصحف ومبعوث من قبل ولي العهد السعودي بن سلمان لزيارة الكيان المحتل، من ضمن عدة زيارات مرتبة مع الكيان لإعلاميين سعوديين تدريجيا لتمهيد الأرضية المناسبة لإقامة علاقات سلام معهم، قال إنه يجب تجريم كراهية إسرائيل قبل إقامة أي عملية سلام.

حيث انتقد الصحفي والكاتب السعودي الشهير طريقة السلام التي صنعتها مصر والأردن مع (إسرائيل)، معتبرا أن القاهرة وعمان لا تزالان تسمحان بكراهية “الشعب اليهودي”، داعيا إلى إقامة علاقات سلام بين السعودية و(إسرائيل) على مستوى الشعوب وليس الحكومات، كما في الحالة المصرية والأردنية، حسب ما أوردت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء.

وقالت الإذاعة إن تلك التصريحات من الصحفي السعودي جاءت خلال لقاء أجرته معه، مشيرة إلى أنه اشترط عدم ذكر اسمه؛ بسبب شهرته في المملكة وكتاباته في كبريات صحفها، ولعدم إحراج خطط ولي عهد السعودية بن سلمان.

وجاءت المقابلة مع الصحفي السعودي على هامش تواجده مع صحفيين عرب وخليجيين زاروا الأراضي المحتلة، مؤخرا، بدعوة من الخارجية الإسرائيلية.

وأوضح الصحفي السعودي أن السلام يجب أن يجرم أي شيء يؤدي إلى “الكراهية ضد إسرائيل” من الدول العربية أو العكس.

- Advertisement -

وهاجم الصحفي الفلسطينيين قائلا إن “أقلية صغيرة في العالم العربي خلقت مشاكل مع إسرائيل والدول العظمى”، مضيفا أن هذه “الأقلية” كان لديها الفرصة لإقامة دولة عام 1947 لكنها انشغلت بالسؤال: “لماذا يكون لدى اليهود دولة مستقلة؟”.

إقرأ أيضا: السعودية تشن حملة إعتقالات مسعورة جديدة على نشطاء بينهم فتيات

وأضاف الصحفي السعودي، وهو باحث في النصوص اليهودية، حسب إذاعة الجيش، أنه كان يتحدث مع الإسرائيليين في الشارع ويخبرهم بأنه سعودي، ويرى لديهم اندهاشا، لكنه أشار إلى أنه ليس “اندهاش كراهية”، ويتبعه ترحيب.

وقال إنه أخذ انطباعا بأن المجتمع الإسرائيلي “مجتمع يمكن العثور فيه على أصدقاء بكل سهولة”، وهو أمر رآه بين المواطنين الإسرائيليين البسطاء، حسب ما يقول.

وختم الإعلامي السعودي حديثه للإذاعة، قائلا بالعبرية: “أحب الشعب اليهودي ومواطني دولة إسرائيل، يهودا وغير يهود”.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام ليصلك كل ما هو مميز من موقعنا… لسعات خاصه..  https://t.me/Dabboor

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.