أول حالة وفاة في الكويت نتيجة هطول الأمطار كانت من نادي القادسية الرياضي (فيديو)

0

الدبور – أول ضحية نتيجة هطول الأمطار في كان موظف يعمل في نادي القادسية الرياضي، الذي نشر على صفحته على موقع تويتر، خبر وفاة واحد من أفضل الموظفين لديه أثناء تأدية عمله.

وقد نعى نادي القادسية الرياضي في الكويت مساء الاثنين أحد موظفيه الذي فارق الحياة أثناء محاولته منع تسرب مياه الأمطار إلى إحدى الصالات نتيجة الأمطار الغزيرة التي شهدها البلد الخليجي والتي أغرقت عدة شوارع ومنازل وصالات في البلاد.

وقال نادي القادسية إن ”الموظف حمدي فؤاد سليمان المشهود له بالأمانة والإخلاص توفي في صالة فجحان هلال المطيري خلال أدائه عمله وقيامه مع زملائه بمحاولة إيقاف تسرب المياه في الصالة الناتج عن هطول الأمطار“.

وقدَم النادي التعازي لعائلة الموظف حمدي، والذي يعتبر أول ناتجة عن الأمطار والعواصف القوية التي ضربت البلد الخليجي منذ ساعات الصباح الأولى.

و كشف لاعب كرة الطائرة بنادي القادسية الرياضي في الكويت، ناصر دشتي، عن تفاصيل وفاة موظف النادي حمدي فؤاد سليمان، الذي فارق الحياة مساء الاثنين، أثناء محاولته منع تسرب مياه الأمطار إلى صالة فجحان هلال المطيري، نتيجة الأمطار الغزيرة التي شهدها البلد الخليجي.

وقال دشتي: ”إنه وفريقه كانوا متواجدين في الصالة لاستكمال التدريبات اللازمة، ونتيجة الأمطار طافت مجاري الصرف الصحي داخل الصالة، وإن الراحل كان يحاول أن يخرج الماء ويمنع تسربه“.

إقرأ أيضا: شاب كويتي كتب تغريدة عن الموت الذي يحصد الشباب وتوفي بعدها بنفس الطريقة

وأوضح دشتي ”أنهم فجأة سمعوا صوتًا غريبًا، وعند توجههم إلى مكان الصوت وجدوا الموظف حمدي قد سقط على الأرض“، مرجحًا أنه سقط بسبب المياه على رأسه وأصابته بنوبة قلبية“، مضيفًا أنهم حاولوا إنقاذه ريثما تصل سيارة الإسعاف التي نقلته إلى مستشفى مبارك، إلا أنه فارق الحياة.

وأضاف اللاعب دشتي أن ”المرافق الرياضية تعاني من سوء خدمات وتحتاج لصيانة“، مطالبًا الهيئة العامة للرياضة بضرورة إجراء أعمال الصيانة لجميع المرافق الرياضية، لمنع تكرار حالات الغرق داخل هذه المرافق خلال موسم الأمطار دون أنت يتم صيانتها.

بدوره، أعلن المحامي فهد أحمد الهاجري، تطوعه قانونيًا لمحاسبة المتسبب بوفاة الموظف حمدي، عامل التجهيز في نادي القادسية، والذي يعتبر أول حالة وفاة ناتجة عن الأمطار والعواصف القوية التي ضربت الكويت منذ ساعات الصباح الأولى من يوم الاثنين.

وأغرقت الأمطار الغزيرة عدة شوارع ومناطق برية في الكويت، وسط تحذيرات رسمية لتوخي الحيطة بسبب الأجواء غير المستقرة، وذلك عقب عام من عواصف مشابهة نتج عنها أضرار مادية وبشرية كانت أحد أسباب استجواب وزيرة الأشغال والإسكان جنان بوشهري، التي قدّمت استقالتها في شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام ليصلك كل ما هو مميز من موقعنا… لسعات خاصه..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.