إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ذبح قائد عسكري سوري معارض أمام طفله بإسطنبول

0

الدبور – قتل المعارض السوري؛ عقيد طيار “إسماعيل ملا عمير”، الثلاثاء، ذبحا على يد ابن شقيقه في حي أسنيورت بمدينة إسطنبول التركية، أمام طفله الصغير.

وقالت صحيفة “” التركية، إن القائد العسكري السابق لمجلس مدينة دير الزور؛ “ملا عمير” (52 عاماً)، قتل ذبحا، أمام طفله الذي لم يتجاوز الثالثة من عمره في منطقة “يني كنت” بحي أسنيورت.

وألقت الشرطة التركية على ابن شقيقه، “عبدالقادر خليل ملا عمير”.

وفيما تداولت مواقع سورية النبأ قائلة إن الجريمة تمت على خلفية نزاع عائلي، أشارت الصحيفة التركية إلى أن ملابسات الجريمة ودوافعها لم تتضح بعض، والسلطات لازالت تحقق في الأمر.

يذكر أن “ملا عمير” المنحدر من دير الزور، معقل ، قد انشق عن النظام نهاية عام 2012، وشكّل قوى أمنية لحفظ الأمن في مدينة دير الزور بمساندة الفصائل التي كانت موجودة آنذاك في المدينة، قبل تسلُّم قيادة المجلس العسكري في مدينة دير الزور.

ومع سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” على دير الزور، غادر “ملا عمير” واستقر مع عائلته في مدينة أورفا التركية، قبل الانتقال إلى مدينة إسطنبول.

إقرأ أيضا: السعودية تواصل منافسة تركيا وتحديها: تحتفل بتعيين إمرأة في منصب رفيع في القصيم!

وبحسب مواقع معارضة سورية، يعيش في تركيا آلاف الضباط العسكريين الذين انشقوا عن قوات النظام السوري، خاصة على الحدود السورية، إضافة إلى مخيم الضباط الذي يضم الآلاف.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام ليصلك كل ما هو مميز من موقعنا… لسعات خاصه..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد