توجيه إتهام لفتاة أمريكية بالكراهية.. حاولت خنق طالبة سعودية بحجابها

0

الدبور- بعدما نزعت حجاب طالبة سعودية، وحاولت خنقها، وجهت محكمة أمريكية تهمة ارتكاب جريمة كراهية لفتاة أمريكية  في مدينة بوتلاند بولاية أوريغون؛ على الساحل الغربي للولايات المتحدة الأمريكية.

وقال مكتب النائب العام في مقاطعة مولتنوما، نقلا عن وسائل إعلام أمريكية: إن المعتدية، وتدعى “جاسمين كامبل” (23 عاما)، انتزعت حجاب الطالبة السعودية من الخلف، ثم حاولت خنقها، لكن الضحية دفعتها.

وقالت وثائق المحكمة إن “كامبل” قامت “بتدنيس الحجاب”، أمام محطة بورتلاند ماكس في 12 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي. وألقت شرطة بورتلاند القبض على “كامبل” في 13 ديسمبر/كانون الأول 2019 لكن بتهم لا صلة لها بالحادثة، وكان من المقرر أن تمثل “كامبل” أمام المحكمة الجمعة لكنها لم تحضر، وهي ملاحقة قضائيا بمذكرة اعتقال.

وأكدت الطالبة السعودية (24 عاما) التي تدرس بجامعة بورتلاند ضمن برنامج تبادل طلابي، أنها لا تشعر بالأمان لارتداء الحجاب في الأماكن العامة، وأبلغت الشرطة أنها تبحث عن وسائل أخرى، من جانبها، أعربت نائبة رئيس المجلس الاستشاري الإسلامي لمكتب شرطة بورتلاند “موسي أولول” عن أسفها الشديد للحادثة.

وشددت على أنه “ينبغي علينا تهيئة بيئة يشعر فيها الجميع بالأمان، يجب أن يكون الجميع قادرين على ركوب الحافلة والتفكير في يومهم وليس متى سيكونون ضحايا”.

- Advertisement -

إقرأ أيضا: حملات أمريكية إلكترونية ممولة من عيال زايد لتشويه المرشحين المسلمين

ويقول مراقبون إن جرائم الكراهية والعنصرية والإسلاموفوبيا تزايدت منذ وصول الرئيس الأمريكي، “دونالد ترامب” إلى السلطة، حيث يعتبره البعض محسوبا على التيار اليميني المتشدد.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام ليصلك كل ما هو مميز من موقعنا… لسعات خاصه..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.