تفاصيل مثيرة في حادث مصرع كوبي براينت.. والشرطة تكشف هوية الضحايا

0

كشفت الشرطة الأمريكية، صباح اليوم الاثنين، عدد وهويات ضحايا حادث تحطم المروحية الذي أودى بحياة نجم كرة السلة الأمريكية السابق كوبي براينت، عن عمر ناهز 41 عاما، مساء أمس الأحد.

وحسب تقرير الشرطة الأمريكية، الذي نشرته العديد من وسائل الإعلام العالمية، فإن براينت لقي مصرعه برفقة 8 آخرين، على رأسهم ابنته جيانا براينت، ومدرب البيسبول جون ألتوبيلي وزوجته كيري وابنتهما إليسا، كما لقيت مدربة كرة السلة كريستينا موسر مصرعها أيضا في الحادث المأساوي.

وأكد شهود عيان أنهم سمعوا صوت انفجار في محرك المروحية قبل تحطمها وسقوطها على التلال في منطقة Calabasas بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

ووقع الحادث على بعد 30 كيلو مترا شمال غرب مدينة لوس أنجليس الأمريكية، حيث كانت الطائرة متوجهة إلى أكاديمية مامبا لكرة السلة، والتابعة للراحل كوبي براينت، لحضور فعالية رياضية هناك.

- Advertisement -

ونقلت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية عن مصادر في الشرطة الأمريكية قولها، إنه تم منع الطائرة من التحليق صباح أمس الأحد نتيجة الضباب الكثيف، وخطورة السفر في ظل الطقس السيئ مع انعدام الرؤية تقريبا، إلا أن قائد المروحية أصرّ على الطيران؛ ما تسبب في الحادث الأليم.

وكشفت الصحيفة تفاصيل أخرى بشأن الحادث، إذ أكدت أن قائد المروحية تلقى رسالة من المسؤولين عن مراقبة الطيران في الولاية، أكدوا خلالها أن الرادار لا يستطيع تتبع المروحية نتيجة الضباب الكثيف، قبل أن ينقطع الاتصال تماما، وتتحطم الطائرة؛ ما تسبب في مصرع كوبي براينت إضافة إلى 8 آخرين كانوا على متنها.

ونقلت شبكة ”سي إن إن“ الإخبارية الأمريكية عن مايكل غاي، خبير الأرصاد الجوية قوله: ”الرؤية كانت شبه منعدمة في المنطقة التي شهدت تحطم المروحية التي تقل كوبي براينت. الطقس كان ملبدا بالغيوم والضباب الشديد، ونسبة الرطوبة كانت 100%؛ ما يعني أن الظروف الجوية لم تكن ملائمة على الإطلاق للطيران على مستوى منخفض“.

وكانت شرطة لوس أنجليس قررت أمس إيقاف جميع الطلعات الجوية الخاصة بمروحياتها صباح أمس الأحد نتيجة الظروف الجوية السيئة، والتي لا تصل إلى الحد الأدنى للسماح بالطيران.

قد يعجبك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.