ضحكت زوجته بوجهه فضربها حتى الموت.. زوج يعشق النكد ويكره الضحك! شاهد الصور

0

الدبور – في واقعة غريبة عجيبة، قام زوج بإرتكاب جريمة بشعة وبحضور أولاده، حيث قام بضرب زوجته بطريقة بشعة ومتوحشة لأنها ضحكت بوجهه، ولم تتوقف عن الضحك عندما طلب منها ذلك بل إستمرت بالضحك مع أولادها.

الزوج و الزوجة و العائلة كانوا في رحلة عائلية للترفيه عن النفس في ألاسكا الأمريكية، ومفهوم الرحلة عند الزوجة كان الضحك و اللعب و الإستمتاع مع العائلة، أما عند الزوج مختلف، ربما لأنه هو من تحمل تكاليف الرحلة رغما عنه، فهو لم يعجبه ضحك زوجته المتواصل وسعادة عائلته فقام بضربها حتى فارقت الحياة.

ووفقًا لمكتب التحقيقات الفيدرالي، فإن الزوج ويُدعى كينيث مانزاناريس (39 عامًا)، اعترف بقتل زوجته وتدعى كريستيان مانزاناريس (39 عامًا)، في العام 2017، لأنها لم تتوقف عن الضحك في وجهه طوال رحلتهما.

لكنه غيّر من أقواله زاعمًا اقترافه جريمته لأن زوجته طلبت منه الطلاق، وذلك حتى توجه إليه تهمة القتل من الدرجة الثانية ”غير القصد“.

وأظهرت التحقيقات، وفق صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، أن الزوج كان في حالة غضب كبيرة، ثم طلب من ابنتيه مغادرة مقصورة السفينة، حتى يختلي بوالدتهما وحده، بينما كان شقيقهما في الخارج.

وعندما سمعت الفتاتان صرخات والدتهما، حاولتا العودة لمساعدتها، ثم شاهدتا والدهما من الشرفة وهو يضرب والدتهما بقوة بقبضة يده على رأسها ووجهها، وعندها عاد شقيقهما وسحب والدته للغرفة، حيث حاول الطاقم الطبي في السفينة إنقاذها، لكنها سرعان ما فارقت الحياة.

إقرأ أيضا: بالفيديو .. لبنانية قتلت زوجها السوري بالتعاون مع عشيقها وصورت لحظات إحتضاره أمام أولاده!!

وحدد تشريح الجثة أن وفاتها ناجمةً عن الضرب الشديد على رأسها ووجهها، فيما أنكر المتهم في السابق إدانته بجريمة القتل من الدرجة الأولى.

وأعلن قاضي المحكمة المحلية بولاية يوتا أن الحكم النهائي في القضية من المقرر إطلاقه في 28 مايو المقبل.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام لتصلك اللسعات أول بأول..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.