الدمار الإماراتي و النحس وصل إلى نادي “مانشستر سيتي” الإنجليزي!

0

الدبور – إينما حلت يحل معها الخراب و الدمار و النحس ، فقد تلقت دولة السعادة ضربة إقتصادية جديدة ولكن هذه المرة في نادي رياضي يملكه وهو نادي .

فقد قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم استبعاد نادي “مانشستر سيتي” الإنجليزي الذي إشترته الإمارات، عن المشاركة في جميع المنافسات الأوروبية لمدة عامين، وتغريمه 30 مليون يورو، بسبب انتهاكات خطيرة لقواعد الترخيص واللعب المالي النظيف.

وأعلن مانشستر سيتي أنه سيستأنف أمام عقوبة الإيقاف أمام غرفة التحكيم في الاتحاد الأوروبي للعبة.

وفتح “يويفا” تحقيقا في مارس الماضي بشأن انتهاكات محتملة للوائح بعد أن نشرت مجلة “دير شبيغل” الألمانية تقريرا حول تضخيم ملّاك سيتي اتفاقات الرعاية لتتماشى مع متطلبات قواعد اللعب المالي النظيف. وفي مايو الماضي، أحال محققو “يويفا” القضية إلى لجنة الرقابة المالية للأندية بالاتحاد لاتخاذ عقوبات محتملة.

وطعن سيتي على القرار في يونيو الماضي، قائلا آنذاك إن محققي “يويفا” تجاهلوا “مجموعة شاملة من الأدلة لا يمكن دحضها قدمها مانشستر سيتي”. وتهدف قواعد اللعب المالي النظيف منع الأندية من الحصول على أموال بلا حدود من ملاك أثرياء أو بواسطة صفقات رعاية يتم تضخيمها.

- Advertisement -

إقرأ أيضا: كويتي تحرش بفتاة بطريقة متوحشة، سحبها من شعرها ودهسها بسيارته!!

ويُعد مانشستر سيتي أبرز أندية مجموعة سيتي لكرة القدم “سي أف جي” التي تسيطر عليها أبوظبي ويملك حصة الأغلبية فيها الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

يشار إلى ميلان، بطل أوروبا سبع مرات، كان أكبر ناد يتم حرمانه من المشاركة الأوروبية بعد منعه من المشاركة في الدوري الأوروبي بسبب الإنفاق ببذخ.

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.