الإمارات هددت بقطع العلاقات الدبلوماسية مع الكويت بسبب تغريدة داعية كويتي.. فسجنته الكويت

0

الدبور – بعد قرار المحكمة الكويتية ببراءة داعية إسلامي كويتي، اعادت الكويت محاكمة الداعية مرة ثانية وتم الحكم عليه بالسجن لمدة ٣ سنوات بسبب الإمارات.

فقد ألغت محكمة الاستئناف امس، حكم محكمة الجنايات القاضي ببراءة داعية إسلامي كويتي، وقضت مجدداً بسجنه لمدة 3 سنوات مع الشغل والنفاذ، في قضية الإساءة للإمارات عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».

وجاء حكم الاستئناف على خلفية الشكوى التي تقدمت بها وزارة الخارجية ضد الداعية، والتي طالبت فيها بمعاقبته وتطبيق القانون لتهديده بقطع العلاقات الدبلوماسية بين الكويت والإمارات.

واسندت النيابة العامة إلى داعية تهمة تتعلق بجرائم أمن الدولة، حيث طالبت بتطبيق القانون بحقه نظرا للمخالفة القانونية التي ارتكبها.

إقرأ أيضا: فيروس كورونا يغزو الخليج.. و تخوف من خروجه عن السيطرة


وكانت دولة الإمارات قد تقدمت بشكوى رسمية ضد الداعية الكويتي بسبب تغريدة له على موقع تويتر إعتبرتها إساءة لا تغتفر بحق الإمارات، و تهدد التغريدة بقطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وبعد حكم البراءة بإعتبار التغريدة عادية ولا تشكل أي خطر ولا إساءة حقيقية مباشرة لأي دولة، إلا أن الإمارات لم يعجبها الحكم وقدمت شكوى رسمية لوزارة الخارجية الكويتيةـ التي بدورها فعلت القضية من جديد ونقلتها لمحكمة الإستئناف لإصدار حكم بسجن الداعية ٣ سنوات لإرضاء الإمارات.

مع أن الإمارات لديها لجان كثيرة ومنهم المقرب من ولي عهد أبوظبي المغرد القذر حمد المزروعي، الذي أساء لدولة الكويت و الكثير من الدول المجاورة، ولم تتقدم أي دولة من الجيران بأي شكوى رسمية،  إلا أن الإمارات يوعجها أي كلمة تصدر بحقها.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام لتصلك اللسعات أول بأول..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.