حاكم دبي ظن نفسه في مشيخة دبي حاول منع النشر في قضية الخلع مع الأميرة هيا بنت الحسين

0

الدبور – حاكم دبي السادي بن راشد، ظن وبعض الظن إثم إنه في مشيخة دبي، والقضاء و البشر و الشجر و الحجر تحت حكم ساديته التي مارسها على عائلته، ولكن صحيفة بريطانية فضحته وكشفت ما حصل داخل قاعة المحكمة التي حاول ويحاول بن راشد أن تكون سرية، خشية أن تخرج فضائح كثيرة عن حياته مع الأميرة هيا بنت الحسين التي خلعته في بريطانيا.

فقد ذكرت صحيفة “الجارديان” البريطانية في تقرير لها اليوم، الأربعاء، أن حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، يحاول منع نشر حكمين من محكمة الأسرة متعلقين بطفليه من زوجته السابقة الأميرة هيا بنت الحسين شقيقة ملك الأردن.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أنه في الجلسة الافتتاحية بمحكمة العدل الملكية اليوم، قرأ اللورد “جستس أندرهيل” بيانًا عامًا يوضح فيه أن القضية “تثير مسائل ذات مصلحة عامة تتجاوز القضية الخاصة في إجراءات الحراسة”.

وتابعت الغارديان: تم الاستماع إلى القضية حتى الآن أمام السير أندرو مكفارلين ، رئيس قسم الأسرة في المحكمة العليا، وقد أصدر بالفعل حكمين على الأسئلة التي تم تحديدها قبل جلسة الرعاية الاجتماعية ولكن لم يتم نشرها.

وكان الحكم الأول يتعلق ببعض القضايا المتنازع عليها؛ أما القضية الثاني فتتعلق الناشئة عن الوضع الخاص للأب بصفته صاحب السيادة ورئيس حكومة دولة أجنبية. وذكرت الغارديان أن الأميرة هيا كانت حاضرة في الجلسة في محكمة الاستئناف، بجانب محاميها، السيدة شاكلتون.

إقرأ أيضا: شاهد بالفيديو: حاكم دبي بن راشد كان يتمشى في الصحراء وقال لمرافقيه إحفروا هنا فحفروا فوجدوا فراعنة!

وكان من المقرر بحسب الصحيفة أن يتم نشر الحكمين وتقارير جلسات الاستماع ذات الصلة، عبر  رئيس قسم الأسرة في المحكمة العليا مكفارلين؛ إلا أن محمد بن راشد قال إن القرار خاطئ في القانون، وأنه لا ينبغي نشر الأحكام، قبل جلسة الرعاية الاجتماعية.

هذا ولفتت الصحيفة إلى أن الملياردير الشيخ محمد بن راشد حاكم دبي صاحب الـ70 عاماً، هو نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس وزراءها وحاكم دبي، وهو أيضًا مؤسس فريق جودلفين لسباق الخيل الناجح، وحصل العام الماضي على كأس من الملكة بعد فوز أحد خيوله في رويال أسكوت.

والأميرة هيا بنت الحسين 45 سنة ، هي ابنة العاهل الأردني السابق الملك حسين وشقيقتها غير الشقيقة للملك عبد الله الثاني ملك الأردن. وكانت الأميرة الأردنية زوجة الشيخ محمد السادسة وأفادت الأنباء أنها فرت من دبي هذا العام.

الأميرة قريبة من العائلة المالكة البريطانية وتمتلك منزلاً قيمته 85 مليون جنيه إسترليني بالقرب من قصر كينسينغتون في وسط لندن، تزوجت الشيخ محمد في عام 2004. تلقت تعليمها في المدارس الخاصة في المملكة المتحدة وجامعة أكسفورد، حيث درست الفلسفة والسياسة والاقتصاد، وقد عملت في اللجنة الأولمبية الدولية وسفيرة للنوايا الحسنة لبرنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة.

وفرت الاميرة هيا بنت الحسين مع طفليها إلى لندن هربا من سادية حاكم دبي، وبعد أن إكتشفت ما قام به مع ابنته من زوجته الثانية وكيف يعامل عائلته ويسجن ويعذب كل من يخرج عن طوعه حتى لو كانت ابنته.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام لتصلك اللسعات أول بأول..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.