عميد المخابرات القطرية السابق شاهين السليطي: قطر ستطلق رصاصة في صدر شيطان العرب

0

الدبور – قال عميد المخابرات القطرية السابق شاهين السليطي، و الذي كشف في حلقة من حلقات ما خفي أعظم عن فضائح الإمارات و البحرين و السعودية ودورهم في تنفيذ إنقلاب فاشل على دولة قطر، كان له دور كبير في كشف خيوطه عندما كان في جهاز المخابرات.

قال في تغريدة له على صفحته على موقع تويتر إن دولة قطر ستطلق رصاصة على قلب شيطان العرب، وهو اللقب الخاص بولي عهد أبوظبي الشيطان بن زايد.

وحسب التغريدة التي لسعها الدبور ونشرت بالامس الجمعة، قال شاهين السليطي ما نصه: غداً السبت 29/فبراير ستطلق قطر رصاصة في صدر #شيطان_العرب وتابعيه من دول الحصار المارقة بمناسبة نجاح وساطتها بين امريكا وحركة طالبان وتوقيع الاتفاق بين الطرفين في الدوحة بحضور دولي كبير ومهيب متوقع حضور شخصية ( مفاجأة ) كبيرة جدًا جدا جدا”

و قال الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، إن وزير خارجيته “مايك بومبيو”، سيشهد توقيع الاتفاق بين الولايات المتحدة وحركة “طالبان” الأفغانية في قطر. وقال “ترامب” في بيان، الجمعة: “قريباً، بتوجيهات مني، سيحضر وزير الخارجية مايك بومبيو توقيع اتفاق مع ممثلي حركة طالبان، في حين سيصدر وزير الدفاع مارك إسبر إعلاناً مشتركاً مع حكومة أفغانستان”.

- Advertisement -

وحض “ترامب”، الشعب الأفغاني على اغتنام الفرصة لمستقبل جديد، وقال: “في النهاية سيتوقف الأمر على شعب أفغانستان ليُحدد مستقبله.. لذا، نحض الشعب الأفغاني على اغتنام هذه الفرصة من أجل السلام ومستقبل جديد لبلده”.

إقرأ أيضا: بعد غزوة الترفيه في السعودية: فتيات سعوديات يتحرشن بالشباب في مكان عام بالفيديو

وأضاف أن الولايات المتحدة “تحرز تقدما كبيرا” بشأن تعهده لإنهاء تدخل البلاد بالحرب في أفغانستان، وإعادة القوات الأمريكية للوطن بعد أكثر من 19 عاما.

وذكر أنه “إذا التزمت طالبان وحكومة أفغانستان بهذه التعهدات، فسيكون لدينا مسارا قويا للتقدم قدما لإنهاء الحرب في أفغانستان، وإعادة قواتنا إلى الوطن”.

ومن المقرر أن تشهد العاصمة القطرية الدوحة، السبت، توقيع الاتفاق التاريخي للسلام بين الولايات المتحدة وحركة “طالبان”، بعد أسبوع من صمود الهدنة الجزئية غير المسبوقة في البلاد، التي عاشت ويلات الحرب والدماء لعقدين تقريبا.

وبعد توسّطها لإقامة حوار بين الأطراف المتحاربة، استمر أكثر من عام، تستضيف قطر ممثلين عن 30 دولة ومنظمة دولية، بما فيها ممثلون عن الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي، لجني ثمار عملية دبلوماسية كبيرة بتوقيع اتفاق في الدوحة، من شأنه أن يدفع “البنتاجون” لسحب آلاف الجنود الأمريكان من أفغانستان.

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام لتصلك اللسعات أول بأول..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.