محامية المغدور قتيل نانسي عجرم: أخيرا انتهت رحلة المعاناة

0

الدبور – قالت محامية الشاب السوري المغدور الذي عرف بقتيل نانسي عجرم، المحامية رهاب بيطار إنه أخيرا إنتهت المعاناة، وتم حل مشكلة نقل جثمانه إلى دمشق لدفنه هناك.

جاء ذلك بعدما رفض الهلال الأحمر السوري نقل جثمان محمد الموسى قتيل منزل نانسي عجرم، الذي لقي مصرعه في يناير الماضي على يد زوجها الدكتور فادي الهاشم، إلى العاصمة السورية دمشق، وظل الجثمان عالقًا على الحدود اللبنانية فترة طويلة وفق ما أعلنت المحامية السورية رهاب ممدوح بيطار، الوكيل القانوني ورئيسة لجنة الدفاع عن القتيل.

وقالت في تغريدة لسعها الدبور ما نصه: “بلغني أن الهلال الأحمر السوري رفض نقل الجثمان من الحدود اللبنانية السورية بحجة عدم الإختصاص فإن كان الخبر غير صحيح يرجى التواصل معي لنفي الأمر وإتمام نقل الجثمان.

وأوضحت بيطار، أن ”رحلة المعاناة الطويلة لإجراءات استخراج شهادة الوفاة انتهت“. وأكدت أنه تم نقل الجثمان في سيارة خاصة، قائلًة: ”سينقل جثمان المغدور إلى دمشق بواسطة سيارة خاصة على حسابنا، محمد الموسى“.

إقرأ أيضا: فيديو وقح لشابين كويتيين يقبلان بعضهما يثير ضجة واسعة ويحرك السلطات في الكويت!

وعلق النشطاء على الخبر حيث قالت ناشطة ما نصه: “لو كان القتيل رئيس أو من المشاهير وصاحب نفوذ كان عجلوا في كل اﻹجراءات وقاموا بالواجب على أكمل وجه وجهزوا مراسيم الجنازة تقديرا واحتراما له وفرشوا بساط أحمر وأكثروا من الورود لكن واقعنا أصبح شبيه بوادي الذئاب وصاحب النفوذ اﻷقوى يسيطر على كل شيء”

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام لتصلك اللسعات أول بأول..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.