شماته سعودية بعد نشر إعلامية لبنانية من آل سعود خبر إصابة حسن نصر الله بفيروس كورونا

0

الدبور – نشرت إعلامية لبنانية تابعة لآل سعود، وعادة ما تنشر الأكاذيب و القصص الخيالية البطولية عن السعودية و الإمارات، نشرت تغريدة على حسابها من ضمن القصص التي تنفرد بها وحدها، وهي إصابة حسن نصر الله بفيروس كورونا.

ولم تذكر ماريا معلوف التي اطلق عليها البعض اسم ماريا بن زايد أو ماريا آل سعود، لأنها متخصصة بالدفاع عن السعودية و الإمارات ومهاجمة كل من يطلب منها ان تهاجمه، لم تذكر مصدر معلوماتها، ولكنها نشرت تفاضيل إصابة الامين العام لحزب الله بفيروس كورونا.

وقالت في تغريدة لسعهاالدبور من صفحتها ما نصه: “تداولت أوساط إعلامية عن إصابة #حسن_نصرالله بفيروس #كورونا بعد استقباله وفداً رفيع المستوى قادماً من طهران وذلك قبل زيارة وفد البنك الدولي الى #لبنان بأسابيع . هناك تعتيم مطلق على صحة حسن نصرالله بعد زيارة لاريجاني على رأس وفد تبين فيما بعد ان احدهم مصاباً بالفيروس #ماريا_معلوف

الغريب أن كل متابعينها من الإمارات و السعودية فقط، وحصلت تغريدتها على كمية من الشماتة و السخرية، وبعيدا عن صحة الخبر من عدمه، إلا أن نفس النشطاء ونفس الأسماء عندما تم الحديث عن إصابات في السعودية، نفوا ذلك وقالوا أن الشماتة ليست من الدين،  وعندما تم التحدث عن الإعتقالات في صفوف آل سعود، علقوا أن هذا شأن سعودي فقط.

الدبور لسع بعض التغريدات التي أبدت الشماتة، و التناقض الكبير بين آراء الامس و اليوم، فالشماتة لديهم حلال لمن يكرهونه وحرام إن طرقت بابهم.

حيث قال ناشط سعودي: “أتمني إصابتة بكورورنا ولكن لأ أتمناة أن يموت فقط أتمناة أن يبقي على قيد الحياةولكن لايستطيع أن يتكلم حتى نرتاح من ظهورة الدائم المصدع للراس ونفتك من طولة لسانة وقلة أدبة ومن شتمة للصحابة و لأمهات المسلمين وكذلك أتمنى أن لايستطيع أن يتنفس ويأكل بشكل طبيعي وتؤخذ هذة النعمة منة”

بينما تعرضت للإنتقاد من قبل النشطاء في لبنان، وقال بعض المغردين معروف عنها عبدة للدولار و السيلكون، حيث قالت ناشطة لبنانية لها: إنتبهي تفاعل السيلكون أخطر من كورونا، وحصلت على كمية من التعليقات الساخرة بما تنشره كالعادة من مدح للإمارات و السعودية ومهاجمة كل من يختلف معهم في إجرامهم ومنشار سموه.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.