الأمن الكويتي يتوصل لهوية ناشط كويتي يعمل لصالح دولة جارة يبث الشائعات لإصابة الشعب الكويتي بالهلع

0

الدبور – من أجل بث الهلع و الحصول على متابعين جدد، ضبطت السلطات الامنية في دولة الكويت صاحب حساب شهير في تطبيق سناب شات يدعى () بتهمة إثارة شائعات وأخبار كاذبة من أجل بث الهلع والارتباك في البلاد خلال الأيام القليلة الماضية.

وكشف بيان لوزارة الداخلية عن عملية ضبط صاحب الحساب، مبينا أن ”صاحب الحساب أقر بمعلومات هامة ستساعد وتكشف حسابات مستعارة أخرى في الأيام القادمة وسيتم استكمال الاستدلالات الخاصة في الحادثة ثم إحالة المتهم إلى الجهات القضائية للتحقيق معه“.

ولم يكشف البيان الرسمي عن هوية صاحب الحساب المذكور، في حين نقلت صحيفة ”الراي“ المحلية عن مصادرها أن ”صاحب الحساب يدعى (أ خ ش) وأن التحقيقات الأولية معه كشفت عن معلومات صادمة حول المتورطين معه والمصادر التي تزوده بالمعلومات“.

وبينت صحيفة ”الجريدة“ بعضا من تفاصيل القبض على صاحب الحساب، ”بأنه تم رصد مكالماته قبل يومين وتمكنوا من تحديد موقعه، في منطقة الأندلس حيث يتواجد في منزل جده الذي تمت مداهمته ومصادرة عدد من الهواتف التي يستخدمها الناشط في إدارة الحساب“.

وأوضحت الصحيفة ”أنه تم ضبط المتهم أثناء تواجده بأحد المقاهي، وإخلاء سبيل خاله وابن خاله بعد التأكد من عدم معرفتهم بقيام المتهم بإدارة الحساب من داخل منزلهم“. وكشفت الصحيفة نقلا عن مصادر أمنية معلومات عن هوية المتهم، مبينة أنه ”كان طالب ضابط مسرح من أكاديمية سعد العبدلله للعلوم الأمنية، وهو عاطل عن العمل حاليا، وقد اعترف بعدد من الأسماء التي يتعامل معها“.

- Advertisement -

إقرأ أيضا: عُمان تواجه كورونا تعلق على خبر إصابة 5 آلاف في يوم واحد في سلطنة عمان بفيروس كورونا وتوقف الخدمات

وأشارت المصادر إلى العثور على مبالغ مالية كبيرة بحساب المتهم إضافة إلى سفرات متعددة لدول أوروبية وإقامته في فنادق فخمة، فيما يعتقد إنه ممول من دولة جارة يعاقد إنها الإمارات لبث الشائعات و الفوضى في البلاد مستغلا أزمة .

وقد تم العثور برفقة المتهم على هوية تخوله الدخول إلى عدة أماكن حساسة في البلاد ومنها مجلس الوزراء ومجلس الأمة والديوان الأميري وقاعة التشريفات والمطار الأميري، مما يدل على إنه يتبع شبكة كبيرة، وممول من جهة مازالت السلطات الكويتية تحقق في أمرها.

وتصدَر وسم #سناب_زجران المرتبة الأولى في ”تويتر“ خلال وقت قصير من تأكيد القبض عليه، ليشهد تفاعلا واسعا من قبل النشطاء الذين أشادوا بجهود الجهات الأمنية ”مطالبين بكشف تفاصيل الحادثة ومعرفة أسماء المتورطين بإدارة هذا الحساب“.

وكان وزير الداخلية أنس الصالح من بين المتفاعلين مع الحادثة، حيث قال ”اشكر رجال الداخلية على جهودهم في الدفاع عن أمن الوطن من الشائعات الإلكترونية بضبطها أحد الحسابات الوهمية التي دأبت على نشر الشائعات“.

واصبح لحساب سناب زجران عدد كبير من المتابعين في الكويت بفترة قصيرة، حيث قال الكثير منهم ان تغرداته كانت تصدق لما يتمتع به من علاقات مميزة ودخوله اماكن حساسة، وبل دافع عنه البعض في مواقع التواصل الغجتماعي، حيث قال ناشط معلقا: “والله راح نفقده، سبحان الله الشعب الكويتي يحزن على رحييل زجراان، زجرااان تحلى بالصدق، وبث الاخبار الصحيحه قبل حدوثها، لا أكاد أن أعرف توجه الحكومه واصحاب الفساد الا من حسابه، فلذلك هو يستحق الاحترام والتقدير من الشعب الكويتي.”

وقال ناشط آخر أيضا: “انا اعرف الي يبث الشائعات والأخبار الكاذبة هو الي تعتقله النيابة .. زجران ولا خبر واحد قاله ما صار وأثناء الأزمة كان عون في الخفض من التوتر في المجتمع الكويتي (اعرف محامي صارله ٦ سنين كل سنه يقول راح يتم إسقاط قروض وحاسبوني اذا ما صار ومحد كلمه)”

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.