الموت وصل الإمارات، الإعلان رسميا عن حالتي وفاة بفيروس كورونا والأرقام أكثر مما يعلن عنه (فيديو)

0

الدبور – لم تستطع دولة الإمارات إخفاء الأرقام الحقيقية عن عدد الإصابات كما فعلت في بداية الازمة، حيث كانت الإمارات أول دولة خليجية يصلها الفيروس، وحاولت الحكومة منع النشر في عدد الإصابات لفترة، بل جرمت كل من ينشر عن إنتشار الفيروس، و اليوم أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات،  عن وفاة حالتين بفيروس كورونا المستجد ”كوفيد 19“.

وأوضحت الوزارة أن الحالتين ”أحدهما من الجنسية العربية قادمًا من أوروبا ويبلغ من العمر 78 عامًا وتبين أن سبب الوفاة كانت نوبة قلبية تزامنت مع إصابته بالفيروس.. والآخر من الجنسية الآسيوية مقيم ويبلغ من العمر 58 عامًا وكان يعاني عدة أمراض مزمنة مثل مرض القلب والفشل الكلوي“.

وأشارت الوزارة، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية ”وام“ إلى أن ”كلتا الحالتين تلقيتا الرعاية الطبية اللازمة في مستشفيات الدولة.. وقالت إن الدراسات المتوفرة عن هذا المرض توضح أن نسبة الوفيات قد تصل إلى 3.6 % وتزداد لدى كبار السن ومن يعانون أمراضا مزمنة“.

كانت وزارة الصحة الإماراتية أعلنت أمس الخميس عن تسجيل 27 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، وشفاء 5 حالات لمصابين سابقين؛ ليصل عدد الحالات التي تم تشخيصها 140 حالة، فيما يعتقد الكثير من المحللين أن الأرقام أكثر بكثير من المعلن عنه رسميا، بينما حذرت الكثير من منظمات العالمية للصحة من إخفاء الأرقام وعدم تحذير الشعوب من الفيروس خوفا على الإقتصاد أو أي أسباب أخرى.

وتم تداول فيديو على منصات وسائل التواصل الإجتماعي كيف أن الإمارات لم تتخذ أي إجراءات بالأساس حتى اليوم للحد من إنتشار الفيروس، ونشر الناشط القطري عميد المخابرات القطرية شاهين السليطي الفيديو على صفحته وعلق ما نصه كما لسع الدبور:

“مطار دبي لايزال مفتوح لاستقبال الأجانب من كل الجنسيات . كل هذا والأمارات تكذب في أعداد المصابين الكذب في هذا الأمر يعني ان الحكومة تساهم في نشر الوباء. الا لعنة على الاقتصاد وأبو الاقتصاد والخوف من هروب رؤوس الأموال. الشفافية وتحذير الناس والحفاظ على الصحة اهم من المال يا بخش”

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.