جنود الإحتلال ألقوا شابا فلسطينيا مصابا بكورونا في الشارع، وهذا ما حصل له بعد ٣ ساعات (فيديو)

0

الدبور – قام بإلقاء يعتقد إنه مصاب بفيروس كورونا في الشارع بعد الكشف عن حراراته المرتفعة، وقالوا له أنت مصاب بكورونا، فقاموا بإلقائه عند الحاجز وكأنه حشرة.

و أظهر مقطع فيديو وثقه نشطاء فلسطينيون، قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بإلقاء أحد العمال الفلسطينيين داخل فلسطين المحتلة على الأرض، قرب أحد الحواجز الإسرائيلية بعد ظهور أعراض إصابته بفيروس كورونا.

وبحسب المقطع المصور، فقد ألقى جنود الاحتلال عاملا فلسطينيًا قرب غرب محافظة رام الله، بعد الاشتباه بإصابته بفيروس كورونا. وظهر خلال المقطع المصور، تعليق من أحد الشبان الذي أكد أن الجنود الإسرائيليين أخبروا المصاب أن حرارته عالية، كما أنه كان لا يستطيع التحدث.

وظل الشاب ملقى على الأرض ما يزيد عن 3 ساعات، حتى وصول طواقم الإسعاف والطب الوبائي التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطينية للمكان، ونقله في سيارة خاصة لأحد مشافي الضفة الغربية.

و المؤلم في الموضوع هو طلب طاقم الإسعاف الفلسطيني من الشاب النهوض لوحده رغم ألمه و الصعود إلى سيارة الإسعاف بنفسه دون مساعدة وبدون الإقتراب منه، مع إنهم من المفروض مجهزين لمثل تلك الحالات ولا يمكن أن يصل إليهم الفيروس، وشوهد أحد المسعفين يشرح للشاب أين يجلس وماذا يفعل داخل الإسعاف وهو بعيد عنه مسافة كبيرة.

- Advertisement -

وكانت السلطات الإسرائيلية، قد أعلنت منع التنقل بين كافة محافظات الضفة الغربية وومناطق الخط الأخضر، حيث يعمل آلاف العمال الفلسطينيين داخل مناطق الخط الأخضر، ضمن الإجراءات التي اتخذتها لمواجهة فيروس كورونا.

كما سبق وطالبت الحكومة الفلسطينية، من السلطات الإسرائيلية توفير مبيت وظروف إنسانية للعمال الفلسطينيين الذين يبيتون داخل إسرائيل، بعد إغلاق الحواجز مع الضفة الغربية ومنعهم من العودة لمنازلهم.

إقرأ أيضا: شاهد كيف أمريكي أبيض ينشر فيروس كورونا عن طريق لعق المنتجات في الأسواق

إشترك في قناتنا على تطبيق تليجرام لتصلك اللسعات أول بأول..  https://t.me/Dabboor

قد يعجبك

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.